طنجة24_قضية حنان تضع الفزازي أمام تهمة التغرير والخيانة الزوجية



قضية حنان تضع الفزازي أمام تهمة التغرير والخيانة الزوجية

أضيف في 12 أكتوبر 2017 الساعة 11:44

طنجة 24 – متابعة

بعد أن أمرت النيابة العامة المصالح الأمنية في طنجة بفتح تحقيق في الاتهامات المتبادلة بين الشيخ محمد الفزازي وفتاة تدعى "حنان"،  أخذت هذه القضية المثيرة للجدل بعدا حقوقيا، بعدما دخلت إحدى الجمعيات المدنية على الخط مطالبة "بفتح تحقيق فيما قام به الفيزازي من أفعال وممارسات وتقديمه للعدالة لمحاكمته طبقا للقانون".

جمعية الكرامة للدفاع عن حقوق الإنسان ومقرها بمدينة تطوان، تقدمت بشكاية ضد محمد الفزازي، تتأسس على ما تداولته مجموعة من وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي من حيثيات ما أسمته "الفضيحة الجنسية التي تورط فيها الفزازي المعروف بخصوص إقامته لعلاقة غير شرعية مع المسماة حنان التي تبلغ من العمر 18 سنة".

واتهمت الجمعية حسب نص شكايتها التي تقدم بها المحامي بهيئة تطوان، أمين الحجام، محمد الفيزازي "بالتغرير بالمسماة حنان وبأهلها بعد أن تقدم لخطبتها واعدا إياهم بأنه سيعقد قرانه عليها بعد الحصول على موافقة قاضي التوثيق بالمحكمة الابتدائية" غير أن الفزازي "أخلف وعوده وقام بمضاجعتها بدون التوفر على عقد القران".

وأعتبرت الجمعية، أن ما قام به الفيزازي يُعتبر "جريمة الخيانة الزوجية وفق ما هو منصوص عليه في القانون الجنائي المغربي، بالاضافة إلى الاختطاف الذي تعرضت له من منزل المشتكى به من طرف عصابة اجرامية، والسب والشتم الذي تعرضت له من طرف "الشيخ" بعد خروج القضية إلى العلن".

وبما أن الشيخ الفيزازي يُعتبر داعية اسلامي ورمز العفة والخلق وقدوة لمجموعة من الشباب، وهو ما يتعارض مع مع كل الافعال المشينة التي قام بها، فإن الجمعية تطالب وكيل الملك بالتدخل للتحقيق في هذه القضية وتقديم الفيزازي للعدالة.

 



تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها

1- الاسلام ليس الفيزازي

محمد

اني اظن هدا الشي مدبر من جهة ضدد المسلمين وخاصة عندما تدخل في هده القضية المحيرة اعلاميين الملحدين يغتنمون هده الفرصة لضرب المسلمين عبر القنوات الدولية يصورون الاسلام في شخص اسمه الفيزازي هو يخطا مثله مثل اي الانسان العادي ومن الواجب على السيد الفيزازي ان يرفع دعوى قضائية الى المحكمة .هده القضية مست المغاربة في الداخل والخارج .اسرار البيت يجب ان تكون مستورة وليست لتشهير بها عبر القنوان والفايسبوك يجب ان تطبق عليها اي زوجة الفيزازي بعقوبة قاسية وادا دعت انها يحب النساء هده الاشياء تخضه .الله هو الدي يغفر الدنوب ويعفو عن عباده . الاسلام دين عظيم .الاسلام الدين التسامح لا يقتل الانسان بل الانسان يقتل بعضه بعض . يجب ان لا تستغل هده القضية لمارب اخرى . من الواجب على الدولة ان توقف هده المسالة .

في 12 أكتوبر 2017 الساعة 08 : 13

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- الى صاحب التعليق 1

هدى

انك تتكلم ولا تقول شيئا  ( اسمع زعزعة ولا ارى طحينا  ). من الاحسن لك ان تصمت . سكوتك احسن من كلامك . ( رحم الله عبدا قال خيرا فغنم أو سكت فسلم  )  ( من كان يؤمن بالله وباليوم الاخر فليقل خيرا أو يصمت  ) .أنت لم تقل خيرا ولم تصمت .

في 12 أكتوبر 2017 الساعة 29 : 18

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- الضرر

tanjaoui

الضرر الدي احدثه هدا الانسان للدين والتدين مهول وفادح منذ خروجه من السجن وهويمارس الشطيح يتدخل في كل شيئ سياسة دين معيور مع النساء والرجال لا يخلوا منه ميدان حتى وجد الدي كان يبحث عنه الفضيحة ولا حول ولا قوة الا بالله لو لزم ميدانه ومسجده وبيته لحافظ على وقاره ويقول المثل وقار الشيخ في يدو وءاخر يقول الي احشى راسو في النخال كينقبوه الجداد وياليته لم ينتسب الى الدعوة والى المسجد لكان الضرر اصابه لوحده لكنه في هده الحالة جرف معه الصورة باكملها الى الوحل ولا حول ولا قوة الا بالله

في 12 أكتوبر 2017 الساعة 56 : 22

أبلغ عن تعليق غير لائق




أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا

حريق يودي بحياة سيدة بحي السواني

طنجة تستضيف خطيب مسجد الأقصى يوسف سلامة جمعة

حريق بمركبين للصيد في ميناء طنجة ( صورة و فيديو)

منشد طنجاوي يطبع فنيا مع إسرائيل ويحي سهراته فيها

مبروك للزميل محمد دين بمناسبة عقد قرانه

الفنان عبد المالك الاندلسي عريس الدورة الرابعة من مهرجان الطقطوقة الجبلية والفنون المجاورة

انطلاق فعاليات المعرض الجهوي للصناعة التقليدية

الفنان “إيدير ” يتوج مهرجان ثويزا بسهرة فنية كبرى

فرقة “سوار” الفلسطينية تتألق في مهرجان الثقافة الأمازيغية

طنجة: العثور على جثة متعفنة بحي السواني