أنشطة سوق الجملة تدر 35مليون درهم على خزينة جماعة تطوان
ads980-250 after header


الإشهار 2

أنشطة سوق الجملة تدر 35مليون درهم على خزينة جماعة تطوان

إشهار مابين الصورة والمحتوى

قال رئيس جمعية سوق الجملة للخضر والفواكه بتطوان، هشام أوراغ؛ إن سوق الجملة بالمدينة؛ يساهم بشكل كبير في دعم مداخيل الجماعة.

جاء ذلك؛ خلال أشغال الدورة الأولى لاجتماع المجلس الوطني لجمعيات أسواق الجملة للخضر والفواكه بالمغرب؛ انعقد اليوم الجمعة بمدينة تطوان.

وذكر أوراغ؛ أن سوق الجملة ضخ في ميزانية الجماعة 35 مليون درهم خلال عام 2019، وهو المرفق الأعلى مساهمة في الميزانية.

واعتبر أنه “بالرغم من مساهمة المهنيين والمشتغلين بأسواق الجملة للخضر والفواكه في إنتاج الثروة وتحسين المداخيل الجبائية من الرسوم على الصعيدين المحلي والوطني ودورهم الأساسي في ضمان الأمن الغذائي، فإن أوضاعهم الاجتماعية تتطلب مجهودا تنظيميا وتواصليا لتحيين المنظومة القانونية والجبائية بالمغرب”.

وأبرزت عدة مداخلات خلال الجلسة الافتتاحية للمجلس الوطني، المنظم تحت شعار “أسواق الجملة بالمغرب، رهانات الحاضر وآفاق التنمية”، أن الرهان الأساسي لمهنيي القطاع في المرحلة الراهنة يتمثل في الترافع من أجل تمتيع الوكلاء المشتغلين بأسواق الجملة بصفة تاجر.

كما تطرقت عدد من المداخلات إلى إشكاليات تنظيم أسواق الجملة للخضر والفواكه بالمغرب، ووضعية المهنيين العاملين داخل السواق (التسجيل في الضريبة التجارية، السجل التجاري، التغطية الصحية …).

يشار إلى أن أشغال الدورة الأولى لاجتماع المجلس الوطني للاتحاد الوطني لجمعيات أسواق الجملة للخضر والفواكه بالمغرب عرفت تنظيم جلسات داخلية لمناقشة تقرير المكتب التنفيذي لسنة 2019، ودراسة مسودة مشروع القانون الداخلي للاتحاد وبرنامجه السنوي، ودراسة الطلبات الجديدة للانضمام إلى الاتحاد.


ads after content

inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار