إصدار جديد للشاعرة بديعة القادري بعنوان “جبلت على ارتحال ..”
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600
تحت اللوغو

الإشهار 2

إصدار جديد للشاعرة بديعة القادري بعنوان “جبلت على ارتحال ..”

إشهار مابين الصورة والمحتوى

صدرت للشاعرة بديعة القادري مجموعة شعرية جديدة بعنوان “جبلت على ارتحال ..” عن دار النشر سليكي أخوين بطنجة.

وركزت الشاعرة بديعة القادري، في مؤلفها الجديد، الذي يضم 170 صفحة من الحجم المتوسط، على موضوع الرحيل والارتحال في بعده الإنساني والأخلاقي والرومانسي، وهي تؤكد أن اختيار هذه التيمة هو “ترحال سرمدي” مع الحرف والكتابة طبع مسار الشاعرة الحياتي والمهني وارتباطها الوجداني بمدينة العرائش.

ومنحت الشاعرة في مؤلفها، الذي صمم لوحة غلافه الفنان التشكيلي عبد الحكيم الحراق، حرف التاء فضاء خاصا، اعتبرته “تاء الوجود، الذي سبر أغوار النفس والحياة والوجود”.

وتعمدت الشاعرة التركيز على اللونين الأزرق والأبيض في غلاف المؤلف الجديد، للتعبير عن موطنها الجغرافي مدينة العرائش، التي استلهمت منها مضامين مؤلفاتها الشعرية التي جاءت حبلى بأحاسيس الانتماء ذات الصيت الإنساني.

وسبق للشاعرة بديعة القادري أن خصصت ديوانا شعريا لمدينة العرائش سنة 2015، ولها دراسة حول القصة القرآنية وكتاب في علم التجويد ومؤلف “التواصل الصوفي من العبارة الى الإشارة”، ارتبطت بتكوينها المتنوع والمتعدد الذي شمل علوم القرآن والحديث والآداب والعلوم الإنسانية وتحليل الخطاب.


الإشهار بعد النص
شاهد أيضا
عداد الزوار