إعادة انتخاب نبيل بنعبد الله أمينا عاما لحزب التقدم والاشتراكية لولاية رابعة
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600



الإشهار 2

إعادة انتخاب نبيل بنعبد الله أمينا عاما لحزب التقدم والاشتراكية لولاية رابعة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

جرى مساء اليوم السبت إعادة انتخاب محمد نبيل بنعبد الله أمينا عاما لحزب التقدم والاشتراكية لولاية رابعة، وذلك خلال أشغال المؤتمر الوطني الحادي عشر للحزب المنعقد في بوزنيقة تحت شعار “البديل الديمقراطي التقدمي”.

وجاء إعادة انتخاب بنعبد الله على رأس الحزب بعدما قام 1125 من مندوبي المؤتمر الوطني البالغ عددهم 1474 مؤتمرا، بتوقيع لائحة ترشيحه للاستمرار في منصب الأمانة العامة للحزب، بعدما لم يبادر أي قيادي بتقديم ترشحه لشغل منصب الأمانة العامة بمن فيهم نبيل بنبعد الله.

وحصل السيد بنعبد الله على 415 من أصوات أعضاء اللجنة المركزية (أكثر من 430 عضوا) المنبثقة عن المؤتمر والتي تعتبر الهيئة المخول لها بالتصويت على الأمين العام، حيث جرى التصويت بطريقة إلكترونية.

وكانت رئاسة اللجنة التحضيرية للمؤتمر قد أعلنت الشهر الماضي عن فتح باب الترشح لشغل مهمة الأمين العام للحزب خلال الفترة الممتدة من يوم الخميس 27 أكتوبر إلى غاية يوم السبت 12 نونبر على الساعة 12 زوالا.

وذكرت أن باب الترشح لهذه المهمة مفتوح في وجه من تتوفر فيهم شروط قضاء فترتين انتدابيتين على الأقل في العضوية بالمكتب السياسي، والحصول على تزكية المؤتمر بموافقة 10 بالمائة على الأقل من مندوبي ومندوبات المؤتمر منتمين لنصف الجهات الإدارية على الأقل.

كما أشارت رئاسة اللجنة التحضيرية إلى أنه “يمكن لـ10 في المائة على الأقل من مجموع مندوبات ومندوبي المؤتمر الوطني، وفق الكيفيات المحددة في المقرر التنظيمي المتعلق بسير أشغال المؤتمر الوطني 11 للحزب، أن يرشحوا رفيقة أو رفيق من المؤتمرات والمؤتمرين للأمانة العامة”.

يذكر أن بنعبد الله انتخب لأول مرة أمينا عاما لحزب التقدم والاشتراكية خلال المؤتمر الوطني الثامن في 30 ماي 2010، وأعيد انتخابه لفترة ثانية خلال المؤتمر الوطني التاسع في 2 يونيو 2014، ثم أعيد انتخابه لفترة ثالثة خلال المؤتمر الوطني العاشر في 13 ماي 2018.


الإشهار بعد النص
شاهد أيضا
عداد الزوار