“الاحرار” يتهم أغلبية الشرقاوي بالاستهتار بخطورة الوضعية الوبائية

إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600
تحت اللوغو

الإشهار 2

“الاحرار” يتهم أغلبية الشرقاوي بالاستهتار بخطورة الوضعية الوبائية

إشهار مابين الصورة والمحتوى

انسحب فريق المستشارين الجماعيين المنتمين لحزب التجمع الوطني للأحرار؛ الخميس؛ من جلسة الدورة العادية لمجلس مقاطعة طنجة المدينة؛ احتجاجا على عدم احترام التدابير الوقائية من فيروس كورونا.

وانتقد فريق حزب الحمامة “اصرار مكتب مجلس مقاطعة طنجة المدينة على عقد دورة يناير؛(..)؛ في سياق وطني مطبوع بالارتفاع المهول لعدد الاصابات بوباء كورونا”.

وقال الحزب في بلاغ له؛ ان “الفضاء المعد لاحتضان اشغال الدورة يفتقد إلى أبسط الشروط الوقائية”؛ مشيرا إلى أنه سبق أن تقدم بتوصية بضرورة تأجيل الدورة؛ ونقلها إلى فضاء مؤهل لاحتضان اجتماع في افضل الشروط”.


وبعد أن عبر  الحزب عن “أسفه على عدم تقدير مكتب المجلس لخطورة الوضع الوبائي”؛ أكد على استنكاره “غياب الإحساس بالمسؤولية لدى مكتب مجلس مقاطعة طنجة المدينة؛ وتعامله باستهتار كبير مع تدهور الحالة الوبائية ببلادنا؛ (..)؛ في وقت كان الاجدر منه ان يكون قدوة في التقيد بالتدابير الوقائية”.

واستغرب التجمع الوطني للاحرار ” من اختيار مكتب صغير لاحتضان أشغال دورة المجلس؛ في وقت جرت العادة فيه عقد الجلسات بقصر البلدية” معتبرا أن “هذا القرار تهريبا لشؤون المقاطعة عن الرأي العام؛ وحرمانا ممنهجا للمواطنين من متابعة أداء ممثلي الساكنة.”.

وجدد حزب التجمع الوطني للأحرار ” تأكيده على الدفاع عن مصالح ساكنة المدينة؛ والترافع عن قضاياها من موقع المعارضة؛ التزاما بالتعاقد الذي يجمع الحزب بالساكنة؛ التي بوأته صدارة نتائج انتخابات 8 شتنبر”.

 


الإشهار بعد النص

inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار