“التربية الوطنية”تبدأ في توزيع المقرر الدراسي الجديد.. وهذا مصير الكتب القديمة
ads980-250 after header


الإشهار 2

“التربية الوطنية”تبدأ في توزيع المقرر الدراسي الجديد.. وهذا مصير الكتب القديمة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

شرعت وزارة التربية الوطنية، في توزيع نسخ الكتب المدرسية المحينة، وينتظر أن تستمر العملية حتى الـ 25 من شتنبر الجاري، وفقا لما أعلنته مديرية المناهج بوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي.

وبحسب بيانات المديرية، فإن الأمر العملية تهم توزيع الكتب المدرسية للسنوات الأربع الأولى من التعليم الابتدائي المحينة برسم الموسم الدراسي الجديد والبالغ عددها 49 كتابا ( من أصل 390 كتابا مصادقا عليه).

وأعلن فؤاد شفيقي، في تصريح صحفي، اليوم الأربعاء، عن طبع وتوزيع 24 كتاب قبل 5 شتنبر الجاري فيما سيتم توزيع 17 كتابا مدرسيا محينا من 5 إلى 12 شتنبر الجاري و5 كتب من 13 إلى 19 شتنبر الجاري .

فيما سيتم توزيع الكتب الثلاثة المتبقية وهي عناوين تهم مواد اللغة العربية والفرنسية للسنة الرابعة ابتدائي والنشاط العلمي للسنة الثالثة ابتدائي من 20 إلى 25 شتنبر الجاري. حسب المسؤول التربوي.

وبخصوص المخزونات من الكتب المدرسية التي كانت معتمدة خلال السنوات المنصرمة ولم تنفذ من السوق، أكد شفيقي أنه تم الاتفاق مع الكتبيين على إرفاق الكتب القديمة التي ما زالت بحوزتهم ، وهي في حدود 100 ألف نسخة، بملاحق تتضمن ملخصات لمستجدات الكتب الجديدة .

وكانت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، قطاع التربية الوطنية، قد أعلنت عن أنه سيتم ابتداء من الدخول المدرسي 2019-2020 اعتماد منهاج دراسي جديد بالنسبة للمستويين الثالث والرابع من السلك الابتدائي، ويهم مواد اللغة العربية واللغة الفرنسية والاجتماعيات والرياضيات والعلوم.

ويأتي هذا الإجراء، حسب الوزارة، تفعيلا للرؤية الاستراتيجية للإصلاح 2015–2030، وخاصة المشروع رقم 7 المتعلق بتطوير النموذج البيداغوجي، والذي تم في إطاره الانتقال المتدرج في تجديد المنهاج الدراسي للمستويين الثالث والرابع من السلك الابتدائي، بعد أن تم تطوير محتويات برامج وطرق تدريس وكتب مواد المستويين الأول والثاني في شتنبر 2018.


ads after content

شاهد أيضا
عداد الزوار