الترخيص بإجلاء المغاربة العالقين في العالم يؤشر على احتمال تمديد إغلاق الحدود

إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600
تحت اللوغو

الإشهار 2

الترخيص بإجلاء المغاربة العالقين في العالم يؤشر على احتمال تمديد إغلاق الحدود

إشهار مابين الصورة والمحتوى

تلقى أرباب وكالات الأسفار، الضوء الأخضر من طرف وزارة السياحة، للشروع في إحصاء زبنائهم العالقين في مختلف دول العالم، بهدف إعادتهم إلى أرض الوطن، في خطوة اعتبرها البعض مؤشرا على تمديد محتمل لقرار إغلاق المجال الجوي الوطني.

وأكدت مصادر مهنية لجريدة طنجة 24 الإلكترونية، أن وكالات الأسفار بمختلف ربوع المملكة من أجل جرد أسماء المواطنين العالقين بالخارج قصد تنظيم رحلات استثنائية لإرجاعهم إلى أرض الوطن.

وما يزال مئات من المواطنين المغاربة، عالقين في مختلف مطارات العالم، بعدما قررت سلطات المملكة، إغلاق الحدود الجوية بتاريخ الـ 29 من أكتوبر الماضي، في خطوة عللتها بمنع تسلل المتحور الجديد لفيروس كورونا المستجد “أوميكرون”.


وفي الوقت الذي حددت فيه السلطات المغربية، مدة أسبوعين لسريان هذا الإجراء، تتوقع فعاليات مهنية أن يتم تمديد هذا القرار لفترة إضافية، في ظل عدم وضوح المعطيات بشأن وتيرة انتشار المتحور الجديد ومدى خطورته وكذا فعاليات اللقاحات المضادة للفيروس التاجي المستجد.

وحسب التوقعات التي استقتها الجريدة من طرف فاعلين في القطاع السياحي، فإن تمديد الإغلاق يبقى واردا بقوة، خاصة بعد توجه السلطات إلى تنظيم رحلات سياحية لإجلاء المواطنين العالقين في مطارات العالم.

وتجدر الإشارة إلى أن المغرب سجل أمس الإثنين صفر حالة وفاة ، و 52 إصابة جديدة بفيروس (كوفيد-19)، فيما بلغ عدد المتعافين 129 خلال ال24 ساعة الماضية.

وأبرزت وزارة الصحة أن مليون و806 آلف 501 شخص تلقوا الجرعة الثالثة من اللقاح المضاد للفيروس، فيما ارتفع عدد الملقحين بالجرعة الثانية إلى 22 مليون 718 ألف و 820 شخصا، مقابل 24 مليون و437 ألف وشخصين تلقوا الجرعة الأولى.


الإشهار بعد النص

inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار