التماطل ونوايا تفويت العقار يضعان حلم بناء مسجد قرب ملعب طنجة في مهب الريح

مستجدات

  • ...
ads980-250 after header


الإشهار 2

التماطل ونوايا تفويت العقار يضعان حلم بناء مسجد قرب ملعب طنجة في مهب الريح

إشهار مابين الصورة والمحتوى

يعيش سكان مجموعة من الأحياء الواقعة في محيط شارع “مولاي رشيد” والطريق الدائرية قبالة الملعب الكبير لمدينة طنجة، حالة من القلق بسبب تعثر مشروع بناء مسجد بالمنطقة التي تفتقد بشكل كلي إلى مرفق من هذا النوع، خصوصا مع عدم وجود أي تحركات لتفعيل وعود سابقة تقدم بها مسؤولون عموميون.

وتورد مصادر جمعوية من المنطقة، أن سكان الأحياء المعنية ظلوا منذ سنوات طويلة يرفعون ملتمسات ومطالب إلى الجهات المسؤولة، من اجل معالجة مشكل افتقادهم لمسجد، مما يضطرهم إلى قطع مسافات طويلة لبلوغ أقرب مسجد.

وكانت جمعية “أهل الخير” التي تضم في عضويتها عددا من سكان الأحياء المذكورة، قد وجهت مراسلات عديدة إلى الوالي السابق محمد اليعقوبي، حول هذا الموضوع، وهو ما استجاب له المسؤول المذكور، من خلال موافقته على تفويت وعاء عقاري تحت رقم “TF :5815/G”  لفائدة مشروع المسجد الذي تعهد أحد المنعشين العقاريين، بالتكفل ببنائه وتجهيزه، حسب وثائق تتوفر جريدة طنجة 24 على نسخ منها.

ورغم هذه المكتسبات التي حققها سكان المنطقة، تورد ذات المصادر، إلا أن المشروع لم يكتب له حتى الآن أن يخرج إلى حيز الوجود، ما أثار قلقا في أوساط الساكنة، حول وجود نية مبيتة لإقبار حلم المسجد لفائدة أحد الخواص  الذي يرغب في إنجاز مشروع سكني فوق الوعاء العقاري المشار إليه.

ويتخوف السكان، من أن ما يتردد عن استصدار وثائق قانونية تسمح بإقامة مشروع سكني فوق الوعاء العقاري، صحيحا، خصوصا بعد التماطل الكبير الذي يواجهونه من طرف مسؤولي ولاية طنجة، رغم مجموعة من المراسلات التي تذكر بالالتزامات التي توصلوا بها في أوقات سابقة.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا