الحقوقي عبد الله الزايدي يستحضر معاناة محامي سجين في مروية “العصفور”
ads980-250 after header


الإشهار 2

الحقوقي عبد الله الزايدي يستحضر معاناة محامي سجين في مروية “العصفور”

إشهار مابين الصورة والمحتوى

عزز المحامي والناشط الحقوقي، عبد الله الزايدي، خزانة أدب السجون في المغرب، بإصدار “مروية عن محنة محامي سجين”، وهو الاسم المرادف لرواية “العصفور”، المتواجدة حاليا بمختلف المكتبات في مدينة طنجة خارجها.

ويفتح المحامي عبد الله الزايدي، من خلال “مرويته” الصادرة في كتاب يضم 250 صفحة من الحجم المتوسط، ملف اعتقاله على خلفية مرافعة تقدم بها خلال جلسة محاكمة نشطاء بالاتحاد الوطني لطلبة المغرب بالمحكمة الابتدائية بتطوان.

ويستعرض الكتاب، مذكرات وشهادات وأسرار تروى لأول مرة على لسان الحقوقي والمحامي عبد الله الزيدي، عاشها خلال اعتقاله على خلفية ترافعه بجلسات محاكمة طلبة ” الاتحاد الوطني لطلبة المغرب ” بالمحكمة الابتدائية بتطوان.

ويستحضر الراوي، تفاصيل القضية منذ لحظة الاعتقال ودخوله لقسم الشرطة واستجوابه ومحاكمته وصولا باللحظات الأولى في الزنزانة ولحظات انتظار الإفراج عنه.

ويرى النقاذ، أن كتاب “العصفور  ..مروية عن محنة محامي سجين”، يعد  إضافة نوعية للمكتبة المغربية في جنس  أدب السجون ، وجاء الكتاب أيضا  ليكشف للقراء بلغة قانونية الخروقات التي طالت متابعته واعتقاله  و وثق أيضا  لمرافعة هيئة الدفاع التي أزرته.


ads after content

شاهد أيضا
عداد الزوار