السلطات الاسبانية تمنع دخول غير الملقحين الى مليلية المحتلة
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600
تحت اللوغو


الإشهار 2

السلطات الاسبانية تمنع دخول غير الملقحين الى مليلية المحتلة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

قررت السلطات الاسبانية؛ رسميا؛ منع دخول الاشخاص غير الملقحين الى تراب مدينة مليلية المحتلة؛ اعتبارا من شهر شتنبر المقبل.

وقالت مصادر محلية؛ ان التوفر على الجواز التلقيحي؛ ستكون الزامية لكل شخص يرغب كذلك في حضور مباراة كرة قدم، أو عرض مسرحي داخل مليلية المحتلة .

وذكر محمد محند، مستشار الشؤون الصحية في حكومة مليلية الراحة تحت الاحتلال الاسباني؛ إنه إبتداء من شتنبر سيكون إلزاميًا تقديم شهادة كوفيد19.

ويلاتي قرار السلطات الاسبانية؛ رغم أن 35٪ من سكان مدينة مليلية المحتلة فوق 16 عامًا، لا يزالون غير محصنين بسبب رفضهم أو ترددهم في أخذ اللقاح، على الرغم من الحملات اليومية التي يتم إجراؤها للتلقيح مجانًا.


وأكد محند، أن حصول المسافرين على لقاح كوفيد19 من عدمه، ستراقبه وتنفذه شركات الطيران والبحرية، العاملة في مليلية، وهو الأمر الذي تقوم به أصلا  في العديد من المناطق سواء في إسبانيا أو دول العالم الأخرى، مستشهدا بحالتي جزر البليار والكناري التي يتم تطبيق هذا الأمر فيها منذ مدة .

هذا وكشف محمد مهند بأنه إبتداء من منتصف غشت القادم، ستصبح شهادة كوفيد19،  إلزامية في داخل مليلية، وسيتم المطالبة بالإدلاء بها  للدخول إلى الملاعب الرياضية التابعة للبلدية، وستكون إجبارية لكل شخص يرغب بالمشاركة في الأحداث الثقافية أو الاحتفالات، مثل الحفلات الموسيقية والأعمال المعروضة في المسرح والقاعات.

وفي السياق أشار محمد محند إلى أنه عند فتح المعابر الحدودية؛ وجب على ساكنة مليلية أن يعلموا أن المملكة المغربية تطلب شهادة كوفيد19 حتى يتمكنوا من دخول البلاد، مع إتباع مجموعة من الإجراءات. 

ونفى المسؤول الحكومي أن تكون حكومة مليلية تجبر السكان على التطعيم، وأوضح أنه يجب الحفاظ على صحة المواطنين الذين تم تطعيمهم لأنهم “لا يستطيعون دفع ثمن المذنبين فقط”.


الإشهار بعد النص
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار