المغرب يسعى لبلوغ المناعة الجماعة بتوسيع التلقيح لفائدة الأشخاص ما بين 50 و55 سنة
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600
تحت اللوغو

الإشهار 2

المغرب يسعى لبلوغ المناعة الجماعة بتوسيع التلقيح لفائدة الأشخاص ما بين 50 و55 سنة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

أعلنت وزارة الصحة أنه ،في إطار الحملة الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا المستجد، فقد تقرر توسيع الاستفادة من عملية التلقيح الوطنية لتشمل المواطنات والمواطنين الذين تتراوح أعمارهم ما بين 50 و55 سنة.

ودعت الوزارة ،في بلاغ لها اليوم السبت ، كافة المواطنات والمواطنين من الفئات المستهدفة، إلى مواصلة الانخراط في هذا الورش الوطني الكبير، بهدف تحقيق المناعة الجماعية.


كما شددت الوزارة على ضرورة الاستمرار في احترام التدابير الوقائية، وذلك قبل وخلال وبعد عملية التلقيح ضد الفيروس، للمساهمة في جهود كبح انتشار الفيروس خاصة في ظل اكتشاف سلالات متحورة بالمغرب .

وتتواصل الحملة الوطنية للتلقيح ضد “كوفيد-19″، حيث بلغ عدد المستفيدين من الجرعة الأولى للقاح، ما مجموعه خمسة ملايين 429 الف و878 مستفيد تلقوا الجرعة الأولى. بينما بلغ عدد الذين تلقوا الجرعة الثانية؛ أربعة ملايين و363 الف و 261 مستفيدا.

ويعتمد المغرب منذ انطلاق عملية التلقيح وإلى حدود اليوم، لقاحي “سينوفارم” الصيني الذي شارك في تجاربه السريرية وأكد سلامته وفعاليته، إلى جانب لقاح “أسترازينيكا” البريطاني، الذي تم الترخيص باستعماله من طرف لجنة علمية مختصة داخل المغرب.


الإشهار بعد النص
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار