الموقع الأثري “ليكسوس” يفتتح أبوابه .. ووزارة الثقافة تطلق مشروعا مندمج لحفريات أثرية
ads980-250 after header


الإشهار 2

الموقع الأثري “ليكسوس” يفتتح أبوابه .. ووزارة الثقافة تطلق مشروعا مندمج لحفريات أثرية

إشهار مابين الصورة والمحتوى

من المرتقب أن يفتتح  موقع “ليكسوس الأثري” أبوابه في ال20 أبريل الجاري في إطار فعاليات شهر التراث، وذلك بحسب ما أكدته وزارة الثقافة والاتصال.

ويأتي هذا الافتتاح  بعيد “بناء مركز خاص بالموقع وتهيئة مسار لزيارته وتعد مقدمة لمشروع مندمج يشمل إطلاق برنامج لحفريات أثرية موسعة وإحداث مركز للتعريف بتراث الموقع“.

وحسب ما جاء في بلاغ للوزارة الوصية، فهذا الموقع يحتل مكانة متميزة في المشهد الأثري القديم، إذ يجسد آثار مدينة “ليكسوس” المشهورة، والتي أسست في القرن ال8 قبل الميلاد، بحيث تعد من أعرق الحواضر بغرب البحر الأبيض المتوسط، وقد امتد تعميرها فضلا عن ذلك على فترة طويلة تناهز 22 قرنا.

وأضاف ذات البلاغ، كون هذه الآثار المعمارية المتواجدة بالموقع تتمثل في أطلال قصر شُيد على عهد يوبا الثاني، ومسرح مدرج فريد من نوعه بالعالم وفي مجموعة معامل رومانية لتمليح السمك، هذا فضلا عن تواجد مآثر معمارية رومانية كانت مزينة بلوحات أرضية بديعة من الفُسيفساء، تعكس ما كان للمدينة من ازدهار اقتصادي وعلاقات تجارية متواصلة مع بلدان المتوسط.

وخلصت الوزارة، إلى ان إعادة الاعتبار للموقع وتثمينه، سيساهم في التعريف بالموروث التاريخي، والكشف عن مكونات معمارية التي ستمكن من الرفع من جاذبيته واستقطابه للزوار وطنيا ودوليا ليصبح مركز إشعاع ثقافي على المستوى المحلي والجهوي وقطبا سياحيا مهما.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا