الولايات المتحدة تقرر السماح لشركاتها بالتعاون مع “هواوي”
ads980-250 after header


الإشهار 2

الولايات المتحدة تقرر السماح لشركاتها بالتعاون مع “هواوي”

إشهار مابين الصورة والمحتوى

أعلنت حكومة الولايات المتحدة أنها ستسمح للشركات الأمريكية بالتعاون مع عملاق الاتصالات الصيني”هواوي”، ضمن مجالات معينة خاصة بالعمل على تكنولوجيا شبكة “5G”.

وقالت وزارة التجارة الأمريكية، في بيان، إنها أقرت تعديلات في الحظر المفروض على تعاون الشركات المحلية مع “هواوي”، مبينة أنها ستنشر أمرا حول هذا الشأن يوم الثلاثاء.

وأوضحت الوزارة أنها ستسمح للشركات الأمريكية بكشف بعض تقنياتها لـ”هواوي” والتي تم منع مشاركتها مع إدراج الأخيرة في القائمة السوداء للولايات المتحدة.

وصرحت الوزارة: “هذا القرار يهدف إلى ضمان عدم عرقلة إدراج هواوي في القائمة السوداء في مايو 2019 لمشاركة الشركات الأمريكية في اتجاهات مهمة للأنشطة الخاصة بتطوير مقياس الاتصال الجوال”.

وأوضحت أن “هواوي” تتميز بـ”مشاركة واسعة في المؤسسات الخاصة بالعمل على هذا المقياس”.

وفي غضون ذلك، تعهد وزير التجارة الأمريكي، ويلبورغ روس، بأن “الولايات المتحدة لن تخسر الزعامة في مجال الابتكارات العالمية”، مشددا على أن وزارته “متمسكة بحماية الأمن القومي للولايات المتحدة ومصالحها السياسية الخارجية”.

وأصدر الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في مايو 2019، أمرا بفرض “حالة الطوارئ” لحماية البنية التحتية في مجال المعلومات والاتصالات للولايات المتحدة، وبموجب هذا القرار أدرجت وزارة التجارة “هواوي” في قائمتها السوداء بذريعة أن الشركة تمثل “تهديدا للأمن القومي” للولايات المتحدة.

وتتهم الولايات المتحدة “هواوي” بالتعاون مع القوات العسكرية والاستخبارات الصينية بهدف مراقبة مستخدمي تقنيات الشركة، وتدعو الدول الحليفة للجانب الأمريكي إلى عدم استغلال البنية التحتية والأجهزة للعملاق الصيني في قطاع الاتصالات.


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار