برامج تنموية تعد بتوفير الخدمات وإدماج اقتصادي لشباب فحص أنجرة
ads980-250 after header

الإشهار 2

برامج تنموية تعد بتوفير الخدمات وإدماج اقتصادي لشباب فحص أنجرة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

استعرض الاجتماع الأول للجنة الإقليمية للتنمية البشرية بالفحص – أنجرة، أمس الأربعاء، الخطوط العريضة للمرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية (2019 – 2022) وتقديم مشاريع دعم التعليم الأولي برسم سنتي 2018 و 2019 وبرامج هيكلة الباعة الجائلين بالإقليم.

وأبرزت العروض المقدمة خلال هذا الاجتماع، الذي ترأسه عامل الإقليم، عبد الخالق المرزوقي، أن المرحلة الثالثة من المبادرة تروم بالأساس تحصين مكتسبات المرحلتين الأولى والثانية، وصيانة الكرامة وتحسين ظروف العيش، مع بناء المستقبل من خلال التصدي المباشر للمعيقات الأساسية التي تواجه التنمية البشرية طيلة مراحل نمو الفرد.

وذكرت بأن تحقيق هذا المبتغى سيتم من خلال إطلاق أربعة برامج تتمثل في “تدارك الخصاص على مستوى البنيات التحتية والخدمات الأساسية بالمجالات الترابية الأقل تجهيزا”، و”مواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة”، و”تحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب” و”الدفع بالتنمية البشرية للأجيال الصاعدة”، إلى جانب تقديم نمط الحكامة الجديد المعتمد في تفعيل مشاريع المبادرة، والقائم على التشخيص التشاركي الذي سينجز على مستوى الإقليم قبل متم أبريل المقبل.

كما تميز الاجتماع بالمصادقة على القانون الداخلي للجنة الإقليمية للتنمية البشرية للفحص أنجرة، والتي يرأسها عامل الاقليم، وتضم في عضويتها رئيس وعدد من أعضاء المجلس الإقليمي ورؤساء المصالح اللاممركزة وممثلي المجتمع المدني والقطاع الخاص ووكالة إنعاش وتنمية أقاليم الشمال ومؤسسة طنجة المتوسط للتنمية البشرية.

وتم تقديم برنامج دعم التعليم الأولي والرامي إلى تحقيق التغطية الشاملة لكافة تراب الإقليم في أفق عام 2020 ، علما أن عام 2018 تميز بإحداث 36 وحدة مدرسية للتعليم الأولي باستثمار يصل إلى 13 مليون درهم، بشراكة بين المبادرة الوطنية والمجلس الإقليمي ووكالة إنعاش وتنمية أقاليم الشمال ومؤسسة طنجة المتوسط للتنمية البشرية.

واستعرضت اللجنة الإقليمية مشروع هيكلة الباعة الجائلين بتراب الإقليم باستثمار يصل إلى 4,84 مليون درهم، حيث تم في إطاره اقتناء 27 عربة لفائدة الباعة الجائلين بمركز القصر الصغير، واقتناء 31 دراجة نارية لفائدة الباعة الجائلين بالإقليم، وإحداث سوقين بكل من “غوجين” بالقصر الصغير و”بوانتي كتامة” بقصر المجاز.

وشدد المرزوقي، في كلمة بالمناسبة، على ضرورة تضافر الجهود بين كافة المتدخلين من أجل إنجاح المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، والحرص على التنفيذ السليم للمشاريع المسطرة وضمان وصول وقعها الاجتماعي إلى الفئات المستهدفة.

المصدر: و م ع


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا