بعد إتهامها بالفساد المالي.. جمعية الأعمال الإجتماعية لوزارة السكنى تخرج عن صمتها
ads980-250 after header


الإشهار 2

بعد إتهامها بالفساد المالي.. جمعية الأعمال الإجتماعية لوزارة السكنى تخرج عن صمتها

إشهار مابين الصورة والمحتوى

كشف المجلس الوطني لجمعية الأعمال الاجتماعية لوزارة السكنى وسياسة المدينة والمؤسسات التابعة لها، اليوم الجمعة، عن رفضه القاطع للإتهامات التي تداولتها مجموعة من المنابر، بخوص الفساء وهدر المال العام، بالإضافة الى التشهير ببعض الأعضاء ومن بينهم الوزيرة.

وحسب بيان توضحي للجمعية، فإن هذه الأخيرة اختارت الخروج من أجل دحض كل الادعاءات والاتهامات المشار إليها في مختلف البلاغات، التي تهدف – وفقا للجمعية – إلى تشويه صورتها ونعتها بكمّ هائل من المغالطات كالفساد، خيانة الأمانة والفضيحة المدوّية، وكذلك خلق الفتنة بين أعضائها ومنخرطيها.

واستنكرت الجمعية، ما أسمته بمحاولات يائسة من النقابتين للنّيل من الحصيلة الإيجابية التي حققتها، حيث أكدت أن هذه الخطوة الأخيرة للنّقابتين UMT و UNTM المتحالفتين بتوزيع عريضة (استنكارية) محتواها إقرار أربع منح سنوية ثابتة ومن مالية الجمعية لعموم الموظفات والموظفين وإشراكهم الخطير في التوقيعات لرفع دعاوي قضائية والاستخفاف بالمصير المجهول، ما هي إلا ّ دلائل قاطعة على نواياها، ومجرّد تصفية حسابات ومطامع لأغراض سابقة لأوانها معروفة لدى الخاص والعام.


وفي ما يلي نص البيان الكامل للجمعية..

 


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار