بعد إعلان خيي تخليه عن سيارة الخدمة .. بلخيضر: ابحث أساليب جديدة لدغدغة مشاعر ساكنة طنجة

مستجدات

  • ...
ads980-250 after header


الإشهار 2

بعد إعلان خيي تخليه عن سيارة الخدمة .. بلخيضر: ابحث أساليب جديدة لدغدغة مشاعر ساكنة طنجة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

لم يمر إعلان رئيس مقاطعة بني مكادة، محمد خيي، تخليه استغلال عن سيارة الخدمة العمومية، دون إثارة انتقادات عديدة، لا سيما من طرف معارضي الحزب الذي ينتمي إليه، الذين اعتبروا أن الأمر لا يعدو كونه “مزايدات” من طرف منتسبي حزب العدالة والتنمية.

وفي الوقت الذي لقيت فيه الخطوة المعلن عنها من طرف رئيس مقاطعة بني مكادة، ترحيبا من طرف الكثيرين، فإنها في المقابل كانت محط انتقادات آخرين، اعتبروا أنها محض “مزايدة لدغدغة مشاعر ساكنة طنجة بعدما تأكد بالملموس فشل الحزب”.

وكان خيي، خلال دورة فبراير لمجلس جماعة طنجة قد ربط قراره التخلي عن سيارة الخدمة، بالرغبة في قطع الطريق أمام “مزايدات المعارضة التي تدعي استغلال السيارات الجماعية في أغراض شخصية من طرف المسؤولين الجماعيين.”.

وتعليقا على المعطى، اعتبر حسن بلخيضر، رئيس الفريق الجماعي لحزب الأصالة والمعاصرة، أن الخطوة “لا تخرج عن محاولات الحزب تلميع صورته المشوهة بعد سقوط الخطاب الديني السياسي أمام الممارسات الغير الأخلاقية لأعضائه والتناقض الكبير في بعض المواقف التي كانت إلى الأمس القريب من أخلاقيات الحزب”.

واعتبر بلخيضر، أن على حزب العدالة والتنمية أن “يبحث عن أساليب جديدة لدغدغة مشاعر ساكنة طنجة بعدما تأكد بالملموس فشل الحزب في خلق رواج اقتصادي بالمدينة وتوفير فرصا الشغل للعاطلين.”.

وأضاف بلخيضر، أن “تكرير نفس الأسطوانات حول الفساد ومحاربته قد استهلكت”. وقال “اتحدى حزب العدالة والتنمية ان يقدم ولو ملفا واحدا حول اي مسير سابق الى القضاء”.

واستطرد المستشار الجماعي، أن ممتلكات المستشارين فهناك المجلس الأعلى للحسابات هو من له الحق طبقا للدستور المغربي في مراقبة من يتحمل مسؤولية عمومية والجميع يدلي بأملاكه قبل وبعد تحمل المسؤوليات.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا