بعد الهدوء .. نقابات التعليم تعاود التصعيد ضد الوزارة الوصية
ads980-250 after header


الإشهار 2

بعد الهدوء .. نقابات التعليم تعاود التصعيد ضد الوزارة الوصية

إشهار مابين الصورة والمحتوى

بعد الهدوء الذي ساد نقابات التعليم، عادت هذه الأخيرة إلى التلويح بخيار التصعيد في خطاباتها الموجهة إلى الحكومة.

وتشبث النقابات الخمس، في بلاغ لها اليوم، بخوض سلسلة إضرابات تصعيدية، وذلك للتنديد بما وصفه بـ”التماطل الحكومي” في تنفيذ مطالب شغيلة القطاع.

وحسب البلاغ، فتنسيقية النقابات الخمس، سيعمدون إلى خوض إضراب ليومين متتاليين، خلال الأسبوع المقبل، ومسيرات بالشموع كل سبت خلال شهر رمضان، وذلك بعد صلاة التراويح، كما يعتزم موظفو القطاع حمل الشارة السوداء خلال شهر رمضان.

تجدر الإشارة إلى ان الوزارة الوصية تستعد للحوار مع آلنقابات وممثلي تنسيقية الأساتذة “المتعاقدين” أطر الأكاديميات الجهوية، لإيجاد حل لأزمتهم، بعد توقيفهم لإضرابهم الوطني، الذي امتد إلى سبعة أسابيع، وشل عددا من المؤسسات التعليمية، خصوصا في العالم القروي.


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار