بعد فضيحة 62 مليون.. محامي التلميذة خديجة يكشف نية الأسرة مقاضاة مؤسسة “كلثوم”
ads980-250 after header


الإشهار 2

بعد فضيحة 62 مليون.. محامي التلميذة خديجة يكشف نية الأسرة مقاضاة مؤسسة “كلثوم”

إشهار مابين الصورة والمحتوى

أكد محمد أشرقي، محامي بهيئة طنجة، أن عائلة التلميذة المتضررة من قرارات مؤسسة “كلثوم”، قررت تقديم دعوى قضائية للحصول على تعويض عن الأضرار المادية والمعنوية، التي لحقت بهم جراء الإقصاء الممنهج الذي مارسته الإدارة.

وأوضح محامي عائلة التلميذة، في تصريح لجريدة “”طنجة 24″، أنه الى جانت الدعوى، فقد تم إرسال شكاية لوكيل الملك، بخصوص ثبوت جنحة تحقير مقرر قضائي، بعد إمتناع الإدارة بشكل تعسفي عن تفيد قرار صادر عن رئيس المحكمة.

وأضاف المحامي، أن وكيل الملك قرر إحالة الشكاية على الضابطة القضائية، التي ستقوم بإجراء بحث وتحقيق معمق في الموضوع.

وكانت مؤسسة “أم كلثوم” بطنجة قد طالب ولي أمر التلميذة خديجة اليونسي، بأداء مبلغ  625 ألف درهم لموسم دراسي كامل من أجل إعادة تسجيلها.

وعللت المؤسسة الخصوصية قرارها بكون الأقسام ممتلئة، ونظرا للطارئ الصحي الذي تمر به البلاد، فإنها ستقوم بإحداث فصل دراسي جديد يخصص للطفلة المعنية لوحدها مع توظيف مدرسة للسهر على تدريسها.

وأكدت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني؛ بهذا الخصوص، ان مطالبة مؤسسة تعليمية خاصة  بطنجة؛ لولي أمر تلميذة؛ بأداء مبلغ مالي قيمته 62 مليون درهم؛ نظير استفادة ابنته من حقها في التمدرس ” أمر غير قانوني وغير مقبول”.

 


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار