بكاء هستيري لتلميذات داخل مؤسسة تعليمية .. ومديرية التعليم تنفي علاقته بتناول مادة مخدرة
ads980-250 after header


الإشهار 2

بكاء هستيري لتلميذات داخل مؤسسة تعليمية .. ومديرية التعليم تنفي علاقته بتناول مادة مخدرة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

عاشت مؤسسة تعليمية في الدار البيضاء، أمس الاثنين، حالة استثنائية بعد دخول أزيد من 20 تلميذة في حالة هستيرية، حيث سقطن أرضا وبدأن في الصراخ والبكاء.

وكانت إحدى التلميذات قد دخلت  في نوبة هستيرية قبل أن تنتقل إلى أخريات نظرا للعلاقة القوية التي تجمعهن.

وانتشر فيديو التلميذات وهن داخل قاعة يصرخن بأعلى صوت، و”يتمرغن” في الأرض بطريقة هستيرية، فيما ظل أحد الحاضرين يوثق لما يقع، وهو الفيديو الذي تم تسريبه وانتشر كالنار في الهشيم على مواقع التواصل الاجتماعي.

وفي توضيح رسمي على الفيديو، أكدت المديرية الإقليمية للتربية الوطنية الفداء مرس السلطان ( الدار البيضاء)،أن البكاء الهستيري بإحدى المؤسسات التعليمية الموثق بشريط فيديو، لا علاقة له بتناول أي مادة مخدرة .

وأضافت المديرية، في بلاغ توضيحي إثر تداول هذا الشريط على بعض المواقع الإلكترونية، أنه بعد فحص التلميذات اللواتي ظهرن في الفيديو من طرف الطبيبة المختصة، والبالغ عددهن تسعة ، تبين أنهن لا يعانين من أي مرض ولا تظهر عليهن أعراض تناول أي مادة مخدرة .

وتابع المصدر ذاته أن أولياء التلميذات ، اللواتي يدرسن بإعدادية الإمام القسطلاني التابعة للمديرية، رافقوا بناتهن بعد استفاقتهن من هذه النوية ، وواصلت المعنيات بعد ذلك دراستهن عشية اليوم نفسه ( 11 فبراير 2019 ) بشكل عاد .

وأشارت إلى أن التلميذات المعنيات مجدات في الدراسة ومواظبات، وحصلن خلال الدورة الأولى على نتائج حسنة، مؤكدة حرصها على جعل المؤسسات التعليمية فضاء للتربية والتعليم بعيدا عن كل ما يشوش على العملية الدراسية.

وحول ملابسات الحادث ، أوضحت المديرية أن إحدى التلميذات بدأت بالبكاء ثم تبعتها مجموعة من زميلاتها، مذكرة أن مثل هذه الحالات النفسية سبق وأن سجلت في مناطق أخرى .


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا