بمبادرة من طنجة المتوسط.. المنظمة الإفريقية للمناطق الحرة تناقش بإثيوبيا أهم مستجدات القطاع
ads980-250 after header


الإشهار 2

بمبادرة من طنجة المتوسط.. المنظمة الإفريقية للمناطق الحرة تناقش بإثيوبيا أهم مستجدات القطاع

إشهار مابين الصورة والمحتوى

نظمت المنظمة الإفريقية للمناطق الحرة، اليوم الثلاثاء، بمقر الاتحاد الإفريقي بأديس أبابا بإثيوبيا، الدورة الرابعة للقائها السنوي تحت شعار “المناطق الاقتصادية – تسريع للتصنيع بإفريقيا”، بدعم من قسم التجارة والصناعة بالاتحاد الإفريقي.

وانعقد اللقاء خلال أسبوع التصنيع بإفريقيا”، وهو الحدث الذي ينظمه الاتحاد الإفريقي من 18 إلى 22 نونبر 2019.

وترأس حفل الافتتاح بشكل مشترك كل من ألبير موشانغا، مفوض التجارة والصناعة بالاتحاد الإفريقي، وداعماويت موجيس، وزيرة الثقل بإثيوبيا، ومهدي تازي ريفي، رئيس المنظمة الإفريقية للمناطق الحرة، كما حضر اللقاء ممثلين رسمين من سلطات ومناطق اقتصادية إفريقية.

وتعتبر المنظمة الإفريقية للمناطق الحرة بمثابة جمعية تضم المناطق الاقتصادية الإفريقية بهذا الاعتبار، تشكل منصة للتبادل وتقاسم نماذج تطوير المناطق الاقتصادية بإفريقيا. وتضم المنظمة في الوقت الراهن 72 عضوا يمثلون 37 بلدا إفريقيا.

وشهد اللقاء مشاركة حوالي 220 مندوبا يمثلون 43 بلدا و60 منطقة اقتصادية إفريقية، و30 خبيرا، وكذا عدد من ممثلي السلطات الحكومية، والمؤسسات الدولية والمنظمات العمومية والخاصة.

وتمحورت المواضيع التي تم التطرق إليها خلال اللقاء نماذج التنمية للمناطق الصناعية في إفريقيا ودور اللوجستيك في خدمة التنافسية وأهمية تطوير القدرات.

وتأسست المنظمة الإفريقية للمناطق الحرة في نونبر من عام 2015 بمبادرة من طنجة المتوسط وبمشاركة المناطق الاقتصادية الإفريقية الأخرى، بفضل دورها الرائد على صعيد القارة ومنذ تأسيسها، قامت طنجة المتوسط بدعم وتعزيز أنشطة المنظمة الإفريقية للمناطق الحرة.


ads after content

شاهد أيضا
عداد الزوار