بوعزة يدعو إلى إعطاء الأولوية لمشروع الكلية لتخفيف معاناة طلاب شفشاون
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600
تحت اللوغو

الإشهار 2

بوعزة يدعو إلى إعطاء الأولوية لمشروع الكلية لتخفيف معاناة طلاب شفشاون

إشهار مابين الصورة والمحتوى

دعا النائب البرلماني عن إقليم شفشاون، عبد الرحيم بوعزة، إلى إعطاء الأولوية لبناء مشروع الكلية المتعددة التخصصات، التي أصبحت تفرضه الظروف القاسية التي يعاني منها طلبة الإقليم. مؤكدا أن ساكنة شفشاون تنتظره بفارغ الصبر.

وأبرز بوعزة، في سؤال كتابي موجه إلى وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، أن من شان هذا المشروع، أن يشكل نقلة نوعية قادرة على الحد من معاناة طلبة الإقليم وأسرهم. خاصة وأن هذا المطلب يأتي في سياق تعهدات حكومية سابقة تعد بفتح مؤسسات جامعية بمجموعة من الأقاليم والمدن المغربية.

وذكر النائب البرلماني، في سؤاله “بالمجهودات التي قام بها المجلس الإقليمي، من أجل تعبئة الموارد المالية اللازمة لاقتناء الوعاء العقاري وضمان التنقل بين الجماعات الترابية لتوفير النقل لطالبات وطلبة الإقليم، وذلك في إطار المساهمة في تحقيق شروط التنمية الاقتصادية والاجتماعية ، بما فيها النهوض بقطاع التعليم.”.

ولفت عبد الرحيم بوعزة، إلى ما  يعيشه إقليم شفشاون، مقارنة بباقي أقاليم الجهة التي تشهد مشاريع ضخمة ومهيكلة، وهو ما يجعل مختلف الفاعلين مصرين على المطالبة بالتدخل العاجل لدى كل المصالح المختصة.


وكان المجلس الإقليمي لشفشاون، قد أكد مؤخرا أن مشروع إحداث كلية متعددة التخصصات، الذي يعد موضوع اتفاقية متعددة الأطراف، “لا زال قائما (…) وقطع عدة أشواط سواء على مستوى إعداد الدراسات المعلقة به أو توفير الوعاء العقاري”.

وأبرز المصدر نفسه أن المجلس الاقليمي وسلطات إقليم شفشاون “يسيران معا بعزم وفي احترام تام للمساطر الادارية المعمول بها لإخراج هذا المشروع للوجود في أقرب الآجال”، مذكرا بأن المجلس الإقليمي صادق على اتفاقية المشروع خلال الدورة الاستثنائية لشهر أكتوبر.

وسجل أن المجلس الاقليمي خصص مبلغ مليون درهم لشراء وعاء عقاري في ملكية قطاع المياه والغابات، والذي سيوضع رهن إشارة قطاع التعليم العالي لبناء الكلية، مشددا على أن “جل الاجراءات الادارية المتعلقة بهذا الوعاء العقاري قد تم استكمال مختلف مساطرها الادارية من طرف السلطة الاقليمية”.

وأفاد بأن إجراءات نقل ملكية الوعاء العقاري جارية قصد إعطاء انطلاقة هذا المشروع في أقرب وقت، موضحا أن “وكالة إنعاش وتنمية أقاليم الشمال أنهت من جانبها كل الدراسات المتعلقة بهذا المشروع والمقدر قيمتها ب 8 ملايين درهم”.

وستشيد كلية متعددة التخصصات بشفشاون تابعة لجامعة عبدالمالك السعدي بتطوان على مساحة تعادل 10 هكتارات، غلاف مالي يقدر ب 78.11 مليون درهم، والذي ستتم تعبئته بشراكة بين الوزارة الوصية على قطاع التعليم العالي (46 مليون درهم) ومجلس الجهة (32.11 مليون درهم)، حيث تبلغ مدة إنجاز المشروع 36 شهرا.


الإشهار بعد النص

inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار