بوهريز يرفض الاعتراف بـ”لائحة مورو” في بني مكادة ويُهدد بكشف “المستور”
ads980-250 after header


الإشهار 2

بوهريز يرفض الاعتراف بـ”لائحة مورو” في بني مكادة ويُهدد بكشف “المستور”

إشهار مابين الصورة والمحتوى

عبر المستشار الجماعي بمجلس مدينة طنجة، حسن بوهريز، عن تمسكه بالاستمرار كممثل لمقاطعة بني مكادة، مفندا ما تم تداوله حول اعتزامه الترشح في مقاطعة السواني، باسم حزب التجمع الوطني للأحرار.

ورفض بوهريز، في بلاغ له تتوفر طنجة 24 على نسخة منه، الاعتراف بلائحة مرشحي حزب التجمع الوطني للاحرار لخوض الانتخابات الجماعية المقبلة في مقاطعة بني مكادة، قال إنه “تم تسريبها من أجل إخفاء بعض الحقائق سيتم الكشف عنها في الوقت المناسب”.

ويبدو أن المستشار التجمعي، يشير هنا إلى مشروع اللائحة الانتخابية التي يتصدرها محمد الغيلاني الغزواني، الوافد على حزب التجمع الوطني للأحرار من حزب الأصالة والمعاصرة.


 وبات في شبه المؤكد توجه القيادة التجمعية في طنجة، تزكية الغزواني، على رأس لائحة حزب الحمامة في مقاطعة بني مكادة التي يمثلها حسن بوهريز كعضو في مجلس المقاطعة وكفاعل سياسي منذ عشر سنوات.

وقال حسن بوهريز، في بلاغه، أنه لم تتم استشارته، أو حتى أخذ رأيه فيما يتعلق بتواجد الحزب هناك، لمعرفة مكامن الضعف والقوة، حتى يتم اتخاذ القرار الأنجع بهدف الإستعداد الجيد للمرحلة.

ويأتي موقف حسن بوهريز، في إطار المقاومة التي يبديها ما يعرف بـ”تيار المؤسسين” داخل حزب التجمع الوطني للأحرار، ضد “تيار المجددين” الذين يسعى لفرض أسماء جديدة في الخارطة الانتخابية خلال الاستحقاقات المقبلة.

ويعيش حزب التجمع الوطني للاحرار، على مستوى اتحاديته الإقليمية بعمالة طنجة أصيلة، حالة انقاسم حادة بين التيار الجديد بزعامة عمر مورو المدعوم من طرف القيادي البارز محمد رشيد الطالبي العلمي ومن ورائه عزيز أخنوش، في مواجهة التيار الذي يقوده التيار الذي يتزعمه القيادي المخضرم محمد بوهريز.


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار