تراجع انشطة “التشواط” بأحياء طنجة وانتشار النفايات يسائل سلوك المواطن وتدابير النظافة
ads980-250 after header


الإشهار 2

تراجع انشطة “التشواط” بأحياء طنجة وانتشار النفايات يسائل سلوك المواطن وتدابير النظافة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

ساهم قرار جماعة طنجة، القاضي بمنع عمليات شي رؤوس الذبائح، في الشوارع والازقة، في حصر هذه الأنشطة في نطاق محدود، حيث سجل عدد ممتهني هذه الحرفة تراجعا لافتا.

ورغم ان عدة أحياء في مدينة طنجة، عرفت وجود مجموعات شباب يمارسون أعمال شي رؤوس الأضاحي، إلا أن هذه الانشطة لم تكن بالكثافة المعهودة، خلال السنوات الماضية. حسب ما تبين من معاينة ميدانية لجريدة طنجة 24 الالكترونية.

وانعكس تجاوب الكثير من الشباب مع قرار جماعة طنجة، في تقليص حدة التلوث الناجم عن عمليات شي رؤوس الأضاحي، مقابل انتشار كبير للنفايات الصلبة والسائلة، نتيجةعمليات التخلص العشوائي من مخلفات ذبح الأضاحي، من طرف عدد كبير من المواطنين.

وينتظر ان تعلن جماعة طنجة، عن حصيلة التدابير المتعلقة بالوضع الاستثنائي بمناسبة عيد الاضحى، سواء في الجانب المتعلق بتدبير نفايات الأضاحي او فيما يتعلق بحصيلة قرار ضبط عمليات شي رؤوس الذبائح.

وكانت الجماعة، خصصت فضاء لممارسة عمليات شي رؤوس الذبائح، بوسط المدينة، واتاحت إمكانية مزاولة النشاط بالنسبة لمن يتوفر على ترخيص يمنح بناء على طلب بخصوص ذلك.


ads after content
شاهد أيضا