تسليم 9115 شهادة سلبية في متم يوليوز الماضي بجهة طنجة تطوان الحسيمة
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600
تحت اللوغو


الإشهار 2

تسليم 9115 شهادة سلبية في متم يوليوز الماضي بجهة طنجة تطوان الحسيمة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

سلم المكتب المغربي للملكية الصناعية والتجارية ما مجموعه 82 ألف و797 شهادة سلبية إلى غاية متم شهر يوليوز الماضي، أي بزيادة بنسبة 46 في المائة مقارنة بالفترة نفسها من سنة 2020.

وأوضح المكتب في نشرة حديثة عن الملكية الصناعية والتجارية في المغرب أن أسماء الشركات المستخدمة لتعيين الأشخاص الاعتباريين تمثل 93 في المائة من الشهادات السلبية الصادرة عن المكتب المغربي للملكية الصناعية والتجارية.

ويظهر التوزيع الجهوي لهذه الشهادات أن جهة الدار البيضاء-سطات تتصدر الترتيب من حيث نوايا إحداث مقاولات بتسليم 28 ألف و74 شهادة سلبية (33 في المائة)، تليها جهة الرباط- سلا -القنيطرة في المرتبة الثانية ب 14 ألف و398 (17 في المائة)، ثم جهة مراكش- آسفي في المرتبة الثالثة بتسليم 9280 (11في المائة)، فجهة طنجة-تطوان-الحسيمة ب 9115 (11 في المائة).

وأشار المكتب المغربي للملكية الصناعية والتجارية إلى أن القيد في السجل التجاري يعتبر شهادة ميلاد المقاولة، مفيدا بأن  هذا النشاط  يشير إلى دينامية إيجابية بتسجيل 57 ألف و661  مقاولة في نهاية يونيو 2021، أي بمعدل تطور بلغ 84 في المائة مقارنة بالفترة نفسها من سنة 2020.

ويعزى هذا التطور، يضيف المصدر ذاته، إلى إنشاء أشخاص اعتباريين الذين سجلوا ارتفاعا بنسبة 113 في المائة، موضحا أن مخزون الشركات المسجلة في السجل التجاري يفوق مليون و1643  مقاولة.

وأفاد المكتب بأن التوزيع حسب الشكل القانوني للشركات (أشخاص اعتباريون) المسجلون في السجل التجاري خلال الأشهر الستة الأولى من سنة2021، يظهر  هيمنة (شركة ذات مسؤولية محدودة بشريك واحد) ب (55.7 في المائة)،  وشركة ذات مسؤولية محدودة ب ( 43.8 في المائة)، مشيرا إلى أن الشركة المجهولة الاسم لا تمثل سوى 0.3 في المائة من إجمالي عدد الشركات المحدثة.

وفيما يتعلق بالعلامات التجارية والتجارة أو الخدمات، يشير المكتب إلى أنه تلقى خلال الأشهر السبعة الأولى من هذه السنة، 10 آلاف و646 طلب علامة تجارية جديدة، منها 7029 طلبا مغربي المنشأ و 1009 طلبا أجنبيا.

وبذلك، يبرز المصدر ذاته  ارتفعت الطلبات ذات الأصل المغربي بنسبة 43 بالمائة مقارنة بالفترة نفسها من سنة 2020، إضافة إلى تلقي 2608 طلبات دولية جديدة ترشح المغرب من خلال نظام مدريد خلال الفترة الممتدة من يناير إلى يوليوز 2021، أي بزيادة قدرها 8 في المائة مقارنة بنفس الفترة من سنة 2020.

وفي ما يتعلق ببراءات الاختراع، تلقى المكتب المغربي للملكية الصناعية والتجارية، في نهاية يوليوز 2021، حوالي 1647 طلب براءة  اختراع، منها 135 طلبا مغربيا  و1512 طلبا أجنبيا.

وأضاف المكتب أن الإيداعات من أصل أجنبي ومن أصل مغربي سجلت زيادة على التوالي بنسبة 10 في المئة و9 في المئة مقارنة بنفس الفترة من عام 2020 مشيرا إلى أنه تم تسليم 398 براءة اختراع خلال هذه الفترة.

كما شهدت الرسوم والنماذج الصناعية تطورا بنسبة 34 بالمائة مقارنة بالفترة نفسها من عام 2020، حيث تم إيداع 2889 رسما أو نموذجا، منها 2210 مغربية (بزيادة 38 بالمئة مقارنة بسنة 2020) وإيداع 130 رسما ونموذجا صناعيا مباشرة في المغرب لدى المكتب المغربي للملكية الصناعية والتجارية (وطنيا)، بارتفاع قدره 117 بالمائة مقارنة بسنة 2020.


الإشهار بعد النص
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار