تطورات قضية “مثلي طنجة” تقود أحد المعتدين الى اسوار السجن
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600



الإشهار 2

تطورات قضية “مثلي طنجة” تقود أحد المعتدين الى اسوار السجن

إشهار مابين الصورة والمحتوى

قررت النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية بطنجة؛ متابعة شخصين على خلفية الاعتداء على شاب يوصف بأنه “مثلي”؛ خلال تجواله بكورنيش المدينة؛ نهاية الأسبوع  الماضي.

وحسب المعطيات المتوفرة؛ فإن من بين الشخصين المتابعين؛ الشاب الذي كان يرتدي ملابس نسائية في الشارع العام؛ حيث قررت النيابة العامة؛ متابعته في حالة سراح بتهمة تبادل الضرب مع ٱخرين؛ اضافة الى  الإخلال العلني بالحياء العام.

بينما أمرت النيابة العامة؛ ابداع المتهم الثاني؛ رهن الاعتقال الاحتياطي؛ في انتظار محاكمته؛ في وقت تخلت سبيل اثنين ٱخرين وهما قاصرين.

وكان مقطع فيديو قد انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أظهر تبادل خمسة أشخاص، وشخص آخر يرتدي زيا نسائيا، الضرب والجرح بشارع محمد السادس المتواجد بكورنيش مدينة طنجة.

وأكدت ولاية أمن طنجة؛ انها تفاعلت، بجدية كبيرة، مع مقطع الفيدي، وباشرت عمليات أمنية مكثفة مكنت من تحديد هوية المشتبه فيهم وتوقيفهم.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه الراشد تحت تدبير الحراسة النظرية، وتحت المراقبة الشرطية بالنسبة للقاصرين، وذلك على خلفية البحث الذي يجري تحت إشراف من النيابة العامة المختصة، لتحديد كافة الظروف والملابسات والخلفيات المحيطة بهذه الواقعة.


الإشهار بعد النص
شاهد أيضا
عداد الزوار