توقيع توامة بين طنجة ومدينة فيتنامية .. وبن الحسن تتغنى بمؤهلات “عروس الشمال”
ads980-250 after header


الإشهار 2

توقيع توامة بين طنجة ومدينة فيتنامية .. وبن الحسن تتغنى بمؤهلات “عروس الشمال”

إشهار مابين الصورة والمحتوى

وقع المجلس الجماعي لمدينة طنجة، ومجلس الشعب لمدينة دانانغ الفيتنامية، اليوم الخميس بالرباط، على اتفاقية توأمة بين المدينتين تروم تعزيز التعاون بينهما في مجموعة من المجالات.

واتفق الطرفان، بموجب هذه الاتفاقية الموقعة من طرف نائبة رئيس المجلس الجماعي لمدينة طنجة،  فاطمة بن الحسن، ونائب رئيس لجنة الشعب لمدينة دانانغ الفيتنامية، هو كاي مينه، على تعزيز التبادل والتعاون في مجال إدارة الموانئ وعلى تنمية القطاع السياحي.

وفي هذا الصدد، أوضحت  بن الحسن أن “هذه الاتفاقية تروم تبادل الخبرات والتجارب بين مدينتي طنجة ودانانغ، لاسيما في قطاعين أساسين تتميز بهما مدينة طنجة وهما تدبير الموانئ والسياحة”.

وأضافت  بن الحسن، في تصريح صحفي أن “جهة طنجة-تطوان-الحسيمة تتوفر على مؤهلات مهمة تمكنها من جلب المستثمرين”، مسجلة أن “الجهة تعتبر ثالث جهة من حيث حجم مساهمتها في الاقتصاد الوطني”.

وأبرزت أن “التسويق للمؤهلات السياحية والاقتصادية لمدينة طنجة كان دائما حاضرا في برنامج عمل المجلس الجماعي للمدينة”، مضيفة أن “المجلس يسعى لأن تكون طنجة مدينة ذات صيت عالمي، ومدينة مستدامة وذكية توفر كل فرص الاستثمار للمستمرين الأجانب، وأن تكون كذلك قاطرة لجهة الشمال”.

وأكدت أن “المجلس الجماعي سيعمل على تنزيل كل مواد الاتفاقية، وستكون البداية ببرمجة زيارة للإطلاع عن كثب عن مؤهلات مدينة دانانغ، وللتسويق لمؤهلات الجهة والمدينة”، معربة عن أملها في التوقيع على اتفاقيات توأمة بين مدن مغربية وفيتنامية أخرى، نظرا للعلاقات المتميزة التي تجمع بين المغرب وفيتنام.

من جهته، وبعد أن استعرض المؤهلات التي تتميز بها مدينة دانانغ، أكد رئيس الشؤون الخارجية بالمجلس الوطني الفيتنامي، السيد نغوين فان جيو، أن هذه الاتفاقية “ستكون مفيدة للغاية للمدينتين، وستمكن من تبادل الخبرات بين الطرفين”.

وأكد  فان جيو، في كلمة بالمناسبة، أن “فيتنام تعتبر المغرب بوابة الدخول إلى إفريقيا، كما أن المغرب يعتبر فيتنام بوابة الدخول إلى جنوب شرق آسيا”، مسجلا أن العلاقات المتميزة التي تجمع بين البلدين تعود إلى 58 سنة.

وأضاف أن “العلاقات بين المغرب وفيتنام هي علاقات جيدة وتشمل كل المجلات من سياسة واقتصاد وثقافة”، معتبرا أن التوقيع على اتفاقية التوأمة هاته، علاوة على الزيارة الحالية التي تقوم بها رئيسة الجمعية الوطنية لفيتنام للمغرب، ستمكن من تعزيز التعاون متعدد الجوانب بين البلدين.

وحضر حفل التوقيع على هذه الاتفاقية، على الخصوص، كل من الوالي المدير العام للجماعات المحلية بوزارة الداخلية، خالد سفير، وسفير المغرب لدى فيتنام،  عز الدين فرحان، وسفير فيتنام بالمغرب، تران كووك توي، علاوة على وفد فيتنامي رفيع المستوى.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا