“تي في كواترو” تعترف بسقطتها المهنية وتسحب تحقيقها عن “إسكوبار طنجة”

مستجدات

  • ...
ads980-250 after header


الإشهار 2

“تي في كواترو” تعترف بسقطتها المهنية وتسحب تحقيقها عن “إسكوبار طنجة”

إشهار مابين الصورة والمحتوى

بعد دفاعها المستميت عن تحقيقها المفبرك حول “بارون مخدرات” مزعوم، قدمته انه “بابلو إيسكوبار” المغربي، قامت القناة الإسبانية “تي في كواترو” بسحب الحلقة المصورة للبرنامج من موقعها الإلكتروني، في اعتراف ضمني بسقطتها المهنية.

وكانت القناة الإسبانية المذكورة، قد أنجزت ريبورتاجا مصورا عن بارون مخدرات  يتاجر في حبوب الهلوسة القاتلة، صرّح خلاله أن نشاط المتاجرة بأقراص الهلوسة يدر عليه أرباحا مالية بقيمة 180 ألف يورو شهريا.

وبعد أيام قليلة فقط من افتضاح حقيقة التحقيق المفبرك، إلى سحب تسجيل البرنامج من موقعها الإلكتروني، في اعتراف ضمني بما جاء في بيان حقيقة من طرف السلطات المغربية، وما أكدته لاحقا صحيفة إسبانية، أظهرت كذب معدي البرنامج.

وهكذا لم يعد الولوج إلى صفحة الحلقة المصورة بموقع القناة الرابعة الإسبانية متاحا لعموم المتصفحين، بعد أن قامت إدارة الموقع بحجبه.

وكانت المديرية العامة للأمن الوطني، قد نفت ما جاء في الروبورتاج المصور المنجز من طرف القناة الإسبانية التي “قدمت فيه، بطريقة معيبة ومشوبة بالتحريف والتضليل، حارسا لمرآب للسيارات على أنه بارون مخدرات يجني من تجارة المؤثرات العقلية والأقراص المخدرة المهربة أكثر من 180 ألف يورو في الشهر الواحد”.

وكشفت المديرية، أن إجراءات البحث المنجز في إطار هذه القضية، مكنت من تشخيص هوية “البارون” المزعوم، والذي اتضح أنه حارس عرضي في مرآب للسيارات، وأن إدلاءه بتلك التصريحات الكاذبة كان بإيعاز وتحريض من الطاقم الصحفي الإسباني، الذي أوهمه بأن الأمر يتعلق بتصوير فيلم سينمائي يتناول حياة مهرب للمخدرات، وذلك مقابل مبلغ مالي قدره 2000 درهم.


ads after content
الإشهار 3
You might also like