جامعة عبد المالك السعدي تغيب مجددا عن تصنيف عالمي لأفضل الجامعات في العالم
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600
تحت اللوغو

الإشهار 2

جامعة عبد المالك السعدي تغيب مجددا عن تصنيف عالمي لأفضل الجامعات في العالم

إشهار مابين الصورة والمحتوى

غابت جامعة عبد المالك السعدي، عن قائمة تصنيف بريطاني لأحسن جامعات عالمية، بينما حظرت 6 جامعات مغربية ضمن القائمة التي ضمت 1200 مؤسسة من 99 دولة برسم سنة 2022.

ولم يرد اسم جامعة عبد المالك السعدي، بين الجامعات المغربية الست التي تضمنها التصنيف العالمي البريطاني للجامعات “تايمز هاير إيدوكيشن”.

وتضمن التقرير، جامعات سيدي محمد ابن عبد الله بفاس (المرتبة 801-1000) وجامعة ابن طفيل بالقنيطرة (المرتبة 1001-1200)، فيما تأتي في المرتبة 1201 كل من جامعات الحسن الأول بسطات والحسن الثاني بالدار بالبيضاء والقاضي عياض بمراكش ومحمد الخامس بالرباط.


وتغيب جامعة عبد المالك السعدي، التي تسير معاهد وكليات للتعليم العالي بجهة طنجة تطوان الحسيمة، باستمرار، عن مختلف التصنيفات العالمية للجامعات، كما تحتل مراتب متأخرة على المستوى الوطني.

ويقول مسؤول الجامعة، إن الطموح هو تحسين تصنيف جامعة عبد المالك السعدي لكي تصبح من بين أفضل ثلاث جامعات على الصعيد الوطني في أفق 2023 – 2024، وتحسين تصنيف الجامعة على المستوى الدولي.

ويعتبر “تايمز هاير إيدوكيشن”، من بين أحد أفضل التصنيفات العالمية، حيث يعتمد مؤشرات علمية دقيقة، ويستند على خمسة معايير تشمل التعليم (بيئة التعليم) والبحث العلمي (الإنتاج والدخل والسمعة)، والاستشهادات (تأثير البحث)، والدخل من الصناعة (نقل المعرفة)، والانفتاح الدولي.


الإشهار بعد النص
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار