جهة طنجة ترسم ملامح مستقبلها التنموي باقتراح 376 مشروعا خلال 25 سنة القادمة
ads980-250 after header


الإشهار 2

جهة طنجة ترسم ملامح مستقبلها التنموي باقتراح 376 مشروعا خلال 25 سنة القادمة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

يقترح التصميم الجهوي لإعداد التراب لجهة طنجة تطوان الحسيمة؛ إنجاز 376 مشروعا باستثمار إجمالي يقدر بـ 291.6 مليار درهم، خلال 25 سنة القادمة.

والتصميم الجهوي لإعدااد التراب؛ هو وثيقة مرجعية تحدد خيارات التهيئة المجالية والترابية لجهة طنجة تطوان الحسيمة على مدى ال25 سنة القادمة (2021- 2046)، ،انطلاقا من تشخيص استراتيجي واستشرافي دقيق لتراب الجهة .

ويهم البرنامج، مجالات تتعلق بالتهيئة والتنمية الحضرية والسكن وسياسة المدينة (33مليار درهم، التجهيزات العمومية الجماعية (10.2 مليار درهم)، التنمية الاقتصادية (50.4 مليار درهم)، البنيات التحتية والنقل (109.5مليار درهم)، البيئة والتحول المناخي (13.2 مليار درهم)، تدبير الماء (23 مليار درهم)، تنمية الطاقات المتجددة (12.5 مليار درهم)، التراث والثقافة (4مليار)، التسويق الترابي وتنشيط المجال (16.5 مليار)، التنمية البشرية وإدماج المرأة والشباب (19.4).


وتم تقسيم هذه المجالات ضمن أقطاب تنموية تشمل التجارة، والخدمات، والأفشورينغ، والسياحة البحرية، والفلاحة والصيد والأحياء البحرية، والأعمال التجارية الزراعية، والاقتصاد الأزرق، إضافة إلى التنمية القروية، والاقتصاد الاجتماعي، والسياحة الإيكولوجية والقروية.

وتصب هذه البرامج، في اتجاه خمسة أهداف استراتيجية، تتعلق بتحسين جاذبية الجهة، وتنويع مصادر خلق الثروة بالجهة، وخلق المزيد من العدالة المجالية، ومعالجة الإشكالات المرتبطة ببعض الأنشطة التي لا تساهم بشكل إيجابي في التنمية والبحث عن بدائل لها، ثم تحسين إطار العيش للمواطن بمختلف تراب الجهة.

وتحدد هذه الوثيقة التي تمت المصادقة عليها خلال الدورة الإستثنائية لمجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، الإطار العام للتنمية الجهوية المستدامة والمنسجمة بالمجالات الحضرية والقروية، كما تحدد الاختيارات المتعلقة بالتجهيزات والمرافق العمومية الكبرى المهيكلة، كما يحدِّد مجالات المشاريع الجهوية وبرمجة إجراءات تثمينها وكذا مشاريعها المهيكلة.


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار