حزب الاستقلال يحدد شهر غشت المقبل موعدا لمؤتمر استثنائي لمراجعة نظامه الأساسي
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600
تحت اللوغو

الإشهار 2

حزب الاستقلال يحدد شهر غشت المقبل موعدا لمؤتمر استثنائي لمراجعة نظامه الأساسي

إشهار مابين الصورة والمحتوى

يستعد حزب الاستقلال؛ لعقد مؤتمر استثنائي في غشت المقبل؛ سيخصص لمراجعة بعض مواد النظام الأساسي للحزب، وذلك وفق القوانين الجاري بها العمل.

المعطى تم الاعلان عنه خلال اجتماع للجنة التنفيذية لحزب “الميزان”؛ عرف أجواء مشحونة بين أنصار التيارين.

وبحسب مصادر حزبية؛ فإن الأمين العام للحزب؛ نزار بركة، اضطر الى إعلان تبرئه من من البلاغات التي أصدرتها بعض الهيئات الموازية للالتفاف على مخرجات خلوة الهرهورة، مؤكدا في نفس الوقت دعمه الكامل لأعضاء اللجنة التنفيذية ضد كل ما يحط من شأنهم.

هذا المعطى أكده بيان صادر عن اللجنة التنفيذية؛ من خلال دعوة “جميع الاستقلاليات والاستقلاليين إلى رص الصفوف ولم الشمل والحفاظ على تماسك البيت الداخلي وتقويته، والالتفاف حول مبادئ الحزب ومؤسساته.”.

ومما جاء في البيان؛ فإن قيادة الحزب وهي تستشعر دقة هذه المرحلة، تؤكد وحدتها وتراصها خلف الأمين العام، وهو ما ميز عملها طيلة الخمس سنوات الماضية، والاشتغال يدا في يد من أجل المصلحة العليا للحزب، والعمل جميعا من أجل تقوية الحزب، وتثمين المكتسبات التي تحققت منذ المؤتمر السابع عشر”.

وعرف الاجتماع؛ حسب البيان؛ تقديم عرض تنظيمي تقدم به الأمين العام، مهد لمناقشات مستفيضة وعميقة، تميزت بحس عال من المسؤولية، والصراحة والمكاشفة والغيرة على الحزب، والتي تمحورت حول مخرجات الخلوة الدراسية التي عقدتها اللجنة التنفيذية للحزب بالهرهورة وما تلاها من ردود أفعال غاضبة.

 

 


الإشهار بعد النص
شاهد أيضا
عداد الزوار