حزب الاستقلال يطالب بعودة سبتة لحظيرة المغرب وينتقد عنف الاسبان ضد الأطفال
تحت اللوغو


الإشهار 2

حزب الاستقلال يطالب بعودة سبتة لحظيرة المغرب وينتقد عنف الاسبان ضد الأطفال

إشهار مابين الصورة والمحتوى

طالب حزب الاستقلال، باسترجاع مدينتي  سبتة ومليلية المحتلتين، إلى حوزة الوطن، مؤكدا على رفض أن يلعب المغرب دور الدركي الذي تريده منه إسبانيا وأوروبا.

ودعا الحزب في بيان صادر عن مجلسه الوطني، الحكومة إلى تقييم حقيقي لأوجه التعاون مع إسبانيا في شتى المجالات، بما فيها تلك المرتبطة بقضايا الأمن والهجرة والتهريب والإرهاب.

وعبر حزب الاستقلال، عن شجبه لـ”المواقف العدائية والممارسات اللاأخلاقية التي قامت بها الحكومة الإسبانية على خلفية استقبالها للمدعو إبراهيم غالي” بطريقة الخارجين عن القانون، في خرق سافر للقانون ولكل الأعراف الدبلوماسية، وقواعد حسن الجوار. “

واعتبر أن “مستقبل العلاقات المغربية الإسبانية رهين بمدى احترام السيادة الوطنية والمصالح العليا للمملكة المغربية كشرط أساسي لاستعادة الثقة المفقودة”


وكان نور الدين مضيان، النائب البرلماني عن نفس الحزب، قد صرح سابقا، ، أن حزبه يعتقد أنه حان الوقت لإثارة موضوع استرجاع سبتة و مليلية و الجزر الجعفرية الواقعة تحت الإحتلال الإسباني.

وقال مضيان وفي ندوة افتراضية نظمتها مؤسسة الفقيه التطواني: “نحن في حزب الاستقلال نؤكد أن الوقت حان لاسترجاع سبتة ومليلية المحتلتين، والجزر الجعفرية والجزر المرتبطة بهما”.

و اعتبر البرلماني الاسقلالي الذي يشغل أيضا عضوية بمجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة،  أن إسبانيا عبرت عن عدائها بشكل مباشر باستقبال أمين جبهة البوليساريو إبراهيم غالي، وعليها أن تصحح مواقفها بغض النظر عن الإجراء الذي أقدمت عليه مؤخرا باستنطاقه”.

وانتقد مضيان “التعامل اللاإنساني الذي تعاملت به إسبانيا في حق المغاربة الذين عبروا إلى سبتة”، معتبرا استخدام “العنف حتى مع الصغار استفزنا وهؤلاء المهاجرين دخلوا لبلدهم ولم يذهبوا لأرض أخرى”.


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار