بسبب دعوة لـ”إعدام” عصيد.. حزب التقدم والاشتراكية يعاقب أحد أعضائه بطنجة
ads980-250 after header


الإشهار 2

بسبب دعوة لـ”إعدام” عصيد.. حزب التقدم والاشتراكية يعاقب أحد أعضائه بطنجة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

تبرأ حزب التقدم والاشتراكية؛ من تدوينة لأحد أعضائه في مدينة طنجة؛ تنتقد موقف الباحث والناشط أحمد عصيد حول “مطالب اعدام قاتل الطفل عدنان”.

واعتبر الحزب في بيان له؛ إن تدوينة عضوه المذكور التي نشرها على صفحته الشخصية بأحد مواقع التواصل الاجتماعي؛ “تضمنت إساءة خطيرة في حق الأخ وصديق الحزب الأستاذ أحمد عصيد”.

وكان الناشط في حزب التقدم والاشتراكية؛ عبد الكريم بوطربوش؛ قد نشر تدوينة له على صفحته الشخصية بفيسبوك؛ ينتقد فيها ما جاء ما عبر عنه أحمد عصيد من وصف دعاة اعدام “قاتل عدنان” بأنهم  “لا يقلون وحشية عن الجاني”؛ مطالبا بإعدام المعني بالأمر على خلفية موقفه “الشاذ”.

الحزب الذي ينتمي إليه بوطربوش؛  استنكر ما جاء في التدوينة؛ معانا تبرأه منها. وقال أنها “لا تمت بأي صلة إلى أفكار الحزب وتوجهاته وأخلاقياته، كما أنها بعيدة كل البعد، أخلاقيا وسياسيا عما يناضل من أجله الحزب.”.

وأعرب الحزب عن اعتباره لأحمد عصيد عن “هذا السلوك المعزول”؛ معلنا عرض  المسألة على الهيآت المخولة داخليا من أجل اتخاذ الإجراءات التأديبية اللازمة في حق العضو الحزبي المعني بالأمر.

وفجر الناشط والباحث أحمد عصيد؛ جدلا كبيرا في اوساط الرأي العام المحلي والوطني؛ لدى تعليقه على جريمة واغتصاب الطفل عدنان؛ معتبرا أن الذين يطالبون باعدام الجاني “لا يقلون وحشية عن الوحش الذي يريدون الثأر منه.”.


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار