حزب الطليعة: مجلس جماعة طنجة لا يتدخل الا فيما يضر بمصالح المواطنين

مستجدات

  • ...
ads980-250 after header


الإشهار 2

حزب الطليعة: مجلس جماعة طنجة لا يتدخل الا فيما يضر بمصالح المواطنين

إشهار مابين الصورة والمحتوى

انتقد حزب الطليعة الاشتراكي الديمقراطي، غياب مجلس جماعة طنجة عن القضايا التي تهم المدينة والساكنة، معتبرا أن حضور المجلس مقتصرا على الجوانب التي تضر بحقوق المواطنين وقدراتهم الشرائية.

واعتبر الحزب في بيان استعرض من خلاله الوضع الراهن بمدينة طنجة، ان حصيلة المجلس الجماعي بطنجة وأغلبيته المطلقة  تتميز  بتنامي سلطة الوالي وتحويل المجلس الجماعي ومكتبه المسير الى مجموعة جماعات شركات التدبير المفوض.

وأضاف بيان الحزب، انه لا بصمة لهذا المجلس في القضايا التي تهم واقع المدينة والساكنة إلا في تلك التي تضر بحقوقهم وقدرتهم الشرائية.

ودعا الحزب من خلال نفس البيان، السلطات المحلية و المنتخبة  الالتزام و مراعاة الاحكام القضائية  النهائية التي صدرت في قضايا تهم الساكنة والجمعيات المتضررة من الشطط الاداري. مؤكدا ان سيادة القانون واحترام السلطة القضائية و تنفيد احكامها مدخل اساسي لبناء دول الحق والمؤسسات وان ما يحدث بطنجة يعود الى ما قبل دستور 2011.

في سياق متصل، حمل حزب الطليعة، من خلال بيانه الى الرأي العام، المسؤولية للمجلس الجماعي وأغلبيته المطلقة في تأزيم الوضع ووأد ديمقراطية القرب وخلق النفور وزرع اليأس من المؤسسات المنتخبة.

واعتبر ان التنمية الحقيقية مرهونة بتنمية الثقافة الديمقراطية والثقافة الانتخابية و ترسيخها في إطار منظومة متكاملة اساسها الحكامة الجيدة و التي من مكوناتها الديمقراطية والتشاركية و الشفافية والمحاسبة .

ودعا البيان كافة المواطنين والمواطنات الى إفشال المناورة السياسية التي تستهدف مستقبل الاجيال في بناء مجتمع ديمقراطي و دولة المؤسسات.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا