حزب في بلجيكا يعرض شراء إقليم والونيا على الرئيس الامريكي

مستجدات

  • ...
ads980-250 after header


الإشهار 2

حزب في بلجيكا يعرض شراء إقليم والونيا على الرئيس الامريكي

إشهار مابين الصورة والمحتوى

عرض حزب التحالف الفلمنكي الجديد، المطالب بانفصال الإقليم الفلامندي (الناطق بالهولندية) عن بلجيكا، على الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، شراء إقليم والونيا، الناطق بالفرنسية جنوبي بلجيكا.

جاء ذلك في تغريدة نشرها الذراع الشبابي لحزب التحالف الفلمنكي الجديد، عبر حسابه في “تويتر”، على خلفية رفض الدنمارك بيع ترامب جزيرة غرينلاند وتراجع الرئيس الأمريكي عن زيارة كوبنهاغن.

وأضاف الذراع الشبابي لحزب التحالف الفلمنكي الجديد، في تغريدته الموجهة لدونالد ترامب: عزيزي الرئيس، أعطنا 1 يورو، واحصل على والونيا. إذا ناسبك العرض بإمكانك الاتصال بنا.

من جهتها، انتقدت كريستين ديفرايني، من حزب الحركة الإصلاحية الفرنكوفونية، تغريدة الذراع الشبابي لحزب التحالف الفلمنكي الجديد، وقالت: هذه الرسالة تلخص كل شيء عنهم.

كما عبرت كاثرين فونك، من حزب الديمقراطيين المسيحيين البلجيكي، عن أسفها جراء نشر الذراع الشبابي لحزب التحالف الفلمنكي الجديد هذه التغريدة، وقالت: نظرتهم إلى المستقبل والمجتمع محزنة وأنانية.

وتقع بلجيكا على جانبي الحدود الثقافية بين أوروبا الجرمانية واللاتينية، ولها ثلاث لغات رسمية هي الهولندية والفرنسية والألمانية، وتتألف المملكة من ثلاثة أقاليم إدارية وهي الإقليم الفلامندي الناطق بالهولندية (شمال)، والإقليم الوالوني الناطق بالفرنسية (جنوب)، وإقليم بروكسل العاصمة (وسط)، إضافة لوجود أقلية ناطقة بالألمانية ضمن الإقليم الوالوني.

ويطالب بعض سكان الإقليم الفلامندي، الأقوى اقتصاديًا مقارنة بباقي الأقاليم، بالانفصال عن المملكة التي هي عضو مؤسس في الاتحاد الأوروبي، وتستضيف مقر الاتحاد الأوروبي والعديد من المنظمات الدولية الرئيسية الأخرى مثل منظمة حلف شمال الأطلسي .


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا