ربيع الكتاب والفنون يحتفي بالأدب والموسيقى في دورته الرابعة والعشرين بطنجة
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600
تحت اللوغو

الإشهار 2

ربيع الكتاب والفنون يحتفي بالأدب والموسيقى في دورته الرابعة والعشرين بطنجة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

تقام النسخة الرابعة والعشرون من ربيع الكتاب والفنون بمدينة طنجة في الفترة من 19 إلى 21 من شهر ماي الجاري ، بعد عامين من التوقف الاضطراري بسبب تداعيات جائحة “كوفيد 19”.

وستعرف هذه النسخة المخصصة للأدب والموسيقى مشاركة كتاب وشعراء وفنانين وأكاديميين وناشرين مغاربة وأجانب، وذلك حسب بلاغ صحفي صادر عن المعهد الفرنسي بطنجة ، الجهة المنظمة .

وأبرز البلاغ أن المهرجان يشكل فضاء للتبادل واللقاءات الفكرية والأدبية ، وكذلك فضاء للاكتشاف ، ليس فقط في مجال الأدب ، ولكن أيضا في مجال الموسيقى.

أضاف البلاغ أن المهرجان يسعى الى خلق مزيج روحي غني بين الموسيقى والأدب ، لا سيما بين الموسيقى والشعر ، والأغاني التي تلهم الكتاب ومبدعي القصائد و الكتابات الشعرية ، مشيرا الى أن الأدب والموسيقى “مهما كانت درجة تخصصهما فإنهما يلتقيان في أفضل جوانبهما “.

و على خشبة العرض ، في المناظرة أو في القراءة ، سيتم الاحتفال بالفنون في قصر المؤسسات الإيطالية بطنجة ، وأيضا في فضاءات ثقافية أخرى من مدينة البوغاز وفي مؤسسات تعليمية مختلفة.


الإشهار بعد النص
شاهد أيضا
عداد الزوار