شركة “شاريوت” البريطانية تكشف عن وصولها لنتائج جد ايجابية بحقل الغاز بالعرائش

إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600
تحت اللوغو

الإشهار 2

شركة “شاريوت” البريطانية تكشف عن وصولها لنتائج جد ايجابية بحقل الغاز بالعرائش

إشهار مابين الصورة والمحتوى

كشفت شركة شاريوت البريطانية، اليوم الاثنين،عن وصولها لنتائج إيجابية مباشرة بعد انطلاق  عمليات الحفر بحقل غاز أنشوا بسواحل العرائش.

وأوضحت الشركة إن أعمال التقييم والاستكشاف لبئر أنشوا2، ضمن ترخيص “ليكسوس” قبالة الساحل المغربي، أظهرت زيادة كبيرة في احتياطيات الغاز المغربي في الحقل البحري، مقارنة بالتوقعات السابقة للشركة.

وأشارت الشركة إلى أن نتائج أعمال التقييم في الامتياز -الذي تمتلك فيه حصة 75%، في حين يمتلك المكتب الوطني للهيدروكربونات والمعادن المملوك للدولة المغربية النسبة المتبقية 25%- جاءت بعد حفر بئر أنشوا2 بأمان وكفاءة إلى عمق إجمالي يبلغ 2512 مترًا.


وأكدت شاريوت البريطانية أن عمليات التقييم الأولية والحفر لحقل غاز أنشوا، التي تمت بواسطة منصة الحفر “ستينا دون” العملاقة، تشير إلى وجود تراكمات كبيرة للغاز.

وكانت شاريوت قد أعلنت بدء أعمال الحفر في البئر، منتصف دجنبر الماضي، بعد وصول منصة الحفر “ستينا دون”، وتوقعت وقتها أن تستغرق عمليات الحفر قرابة 40 يومًا إلا أن النتائج جاءت أسرع من التوقعات.

وكانت شاريوت قد أنهت مؤخرًا تمويل المشروع، ما أتاح لها الشروع في حفر البئر التقييمية أنشوا-2 وإعادة الدخول للبئر المكتشفة أنشوا-1، إذ تتوقّع شركة شاريوت أن يكلف تطوير المشروع قرابة 300 مليون دولار.


الإشهار بعد النص

inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار