المراقب العام عبد العزيز المخفي يتسلم مهامه على رأس ولاية الأمن الجهوي بالحسيمة
ads980-250 after header

الإشهار 2

المراقب العام عبد العزيز المخفي يتسلم مهامه على رأس ولاية الأمن الجهوي بالحسيمة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

تم، اليوم السبت، تنصيب المراقب العام عبد العزيز المخفي رئيسا جديدا للأمن الجهوي بالحسيمة، خلفا لعبد الخالق الزيداوي الذي عين واليا على أمن وجدة.

وأشاد عامل إقليم الحسيمة، فريد شوراق، في كلمة خلال حفل التنصيب، بالخصال المهنية والإنسانية للعميد المخفي الذي يتميز بالصرامة والجدية ودماثة الأخلاق والمسؤولية العالية.

 وأبرز عامل الإقليم، أن المسؤول الأمني الجديد، إلى جانب باقي الفاعلين، سيعمل على خدمة الوطن والمواطنين كي تنعم الساكنة بالأمن والأمان وتحقيق التنمية المنشودة، تماشيا مع العناية السامية التي يوليها صاحب الجلالة الملك محمد السادس لإقليم الحسيمة.

ودعا رؤساء المصالح بالإقليم إلى مد يد العون للسيد المخفي حتى يضطلع بمهامه على رأس الأمن الجهوي للحسيمة على أكمل وجه، مشددا في السياق ذاته على أهمية انخراط رؤساء الجماعات الترابية في دعم جهاز الأمن الوطني خدمة للصالح العام، مشيدا بالعمل الكبير الذي قام به الرئيس السابق للأمن الجهوي بالحسيمة.


من جهته، أبرز مدير الموارد البشرية بالمديرية العامة للأمن الوطني، محمد إمرابضن، في كلمة باسم المدير العام للأمن الوطني، أن تعيين السيد عبد العزيز المخفي على رأس الأمن الجهوي للحسيمة يندرج في إطار الاستراتيجية التي تتبناها المديرية العامة للأمن الوطني في نهج الحكامة الأمنية والتسيير الإداري الرشيد وفق مبدأ الكفاءة والاستحقاق في تولي مناصب المسؤولية.

وأضاف أن هذا التعيين يأتي من أجل تنزيل أمثل لمرتكزات العمل الأمني المبني على التطبيق السليم للقانون وتفعيل مبدأ المساواة أمامه، وحرصا على تطوير المرفق الأمني والرفع من مردوديته وجعله في خدمة المواطن تحقيقا لمبدأ الشرطة المواطنة، والرقي بالخدمات التي تقدمها المصالح الأمنية.

وقد جرى هذا الحفل بحضور، على الخصوص ، مدراء مركزيين بالمديرية العامة للأمن الوطني، وقائد الحامية العسكرية للحسيمة، ورئيس المجلس العلمي المحلي، ومسؤولين قضائيين وأمنيين وعسكريين، ورؤساء المصالح الأمنية والخارجية بالإقليم، وفعاليات من المجتمع المدني.


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار