عضة في اليد ترسل رجل سلطة للمستشفى بعد مصادرة السلطة لحصان في كورنيش طنجة
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600



الإشهار 2

عضة في اليد ترسل رجل سلطة للمستشفى بعد مصادرة السلطة لحصان في كورنيش طنجة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

تعرض رجل سلطة برتبة قائد، اليوم الأربعاء، إلى إصابة بالغة على مستوى إحدى يديه، نتيجة اعتداء استهدفه من طرف امرأة، بداخل مكتبه في الملحقة الإدارية الرابعة بمدينة طنجة.

وتشير المعطيات المرتبطة بهذا الحادث، فإن الاعتداء جاء على خلفية قيام أجهزة السلطة المحلية، بمصادرة حصان من شخص، وهو زوج المعتدية، في إطار الحملات التي تقوم بها على مستوى الشاطئ البلدي.

وحسب مصادر الجريدة، فإن الزوجان قاما باقتحام مكتب رجل السلطة المذكور، أثناء مزاولته لعمله، مطالبين باسترجاع الحصان.

وفي محاولة للضغط على مسؤول السلطة المحلية على الرضوخ لمطلبهما، دخلت المرأة، هي حامل، بتحريض من زوجها، في نوبة صراخ هستيري، داخل المقر الإداري مثيرة حالة من الفوضى في المكان، بحسب نفس المصادر.

ولم تكتفي المرأة، بهستيريتها التي وصفت بأنها “مصطنعة”، بل عمدت إلى القيام باعتداء جسدي على رجل السلطة، حيث وجهت له صفعة قوية على وجهه، قبل أن تهاجمه وتعرضه لعضة قوية في إحدى يديه.

وتسبب هذا الاعتداء، وفقا للمصادر ذلتها، في إصابة المسؤول المذكور، بإصابة بليغة، تطلب نقله إلى مستشفى محمد الخامس لتلقي العلاجات والاسعافات الضرورية.

إلى ذلك، قرر الضحية، توجيه شكاية إلى السلطات المختصة، ما سيحرك تحقيقا من طرف المصالح الأمنية بتعليمات من النيابة العامة بخصوص هذه القضية التي من شانها أن تفضي لتوجيه تهمة “الاعتداء على موظف خلال أدائه مهامه”.

يذكر أن السلطات المحلية، تواصل منذ أكثر من أسبوع، حملات مكثفة لمنع جميع أشكال الأنشطة العشوائية بكورنيش طنجة وشاطئها البلدي، الذين سبق أن طالتهما حملة واسعة لتحريرهما من كافة مظاهر الاستغلال غير المشروع في أنشطة عشوائية وغير قانونية.


الإشهار بعد النص
شاهد أيضا
عداد الزوار