عمدة طنجة يعلن انزعاجه من الصحافيين ويطالبهم بعدم حضور دورات المجلس الجماعي
ads980-250 after header


الإشهار 2

عمدة طنجة يعلن انزعاجه من الصحافيين ويطالبهم بعدم حضور دورات المجلس الجماعي

إشهار مابين الصورة والمحتوى

لم يجد عمدة مدينة طنجة، محمد البشير العبدلاوي، اليوم الاثنين، غضاضة، في الانصراف عن تسيير الجلسة السابعة من الدورة العادية، والتفرغ لاعطاء دروس للصحافيين ورسم “طريقة اشتغالهم” في تغطية دورات المجلس.

ووجد العمدة العبدلاوي، مناسبة نشر رسم كاريكاتوري مع مقال ساخر تناول ما يجري في اشغال دورة فبراير، على جريدة طنجة 24 الالكترونية، الفرصة مواتية، لتوجيه كلامه الى  الصحافيين، مطالبا اياهم ب”احترام المنتخبين وعدم تشويه صورتهم امام الراي العام”، حسبما جاء على لسانه.

وذهب عمدة طنجة ابعد من ذلك، عندما طالب الصحافيين، بعدم نقل ما تشهده الدورة العادية المثيرة للجدل، التي انطلقت قبل اكثر من اسبوعين دون ان تتطرق الى جدول الاعمال المسطر.

ويبدو ان العمدة، بلغ درجة كبيرة من الانزعاج من “الصورة السيئة” للمجلس الذي يسيره، رغم محاولاته المتكررة “تلميع” هذه الصورة، ما حذا به الى القاء اللائمة على عدسات واقلام الصحافيين والمتتبعين.

وهكذا خاطب المسؤول الجماعي الصحافيين قائلا ” نحن ندبر الأمور فيما بيننا ولا نريد من طرف أن يتدخل”، يقصد اعضاء المجلس، داعيا “من لم يعجبه ذلك من الأفضل أن لا يأتي للدورات”.

وانعقدت اليوم الاثنين، سابع جلسات الدورة العادية لمجلس جماعة طنجة برسم شهر فبراير، حيث واصل الاعضاء الادلاء بمداخلاتهم “الماراطونية”، التي يرى فيها مراقبون كونها لا تعدو عن “مزايدات بين مكونات المجلس واهدارا للزمن التدبيري”، رغم محاولات العمدة واتباعه رسم صورة ايجابية على مجريات الدورة التي غيبت جدول الاعمال بعد انصرام اجلها القانوني.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا