ads980-250 after header


الإشهار 2

غرفة التجارة والصناعة والخدمات بطنجة تطلق مشروع عزل النفايات من المنبع

إشهار مابين الصورة والمحتوى
الإشهار 2

أطلقت غرفة التجارة والصناعة والخدمات بجهة طنجة – تطوان – الحسيمة، نهاية الأسبوع الماضي، مشروع عزل النفايات الناجمة عن عمل مختلف مصالح الغرفة من المنبع.

ويندرج هذا المشروع النموذجي، الفريد من نوعه على مستوى الإدارات العمومية بطنجة والمنظم بتعاون مع تعاونية “أجيالنا” وشركة “كارت إيكو”، ضمن جهود تطبيق برنامج “الغرفة المستدامة”، من خلال ترسيخ ثقافة الفرز القبلي للنفايات لدى موظفي ومرتفقي غرفة التجارة والصناعة والخدمات.

وقد تم بأحد أروقة الغرفة بهذه المناسبة وضع حاويات خاصة بالنفايات الورقية والبلاستكية والكيماوية، من قبيل البطاريات وخراطيش حبر الطابعات القابلة لإعادة التدوير، إلى جانب وضع برنامج تحسيسي حول أهمية الفرز القبلي للنفايات.

وأبرز عضو الغرفة الجهوية للتجارة والصناعة والخدمات، عبد الحميد احسيسن، في كلمة بالمناسبة، أن فرز النفايات من المفاهيم الحضارية التي يجب العمل على تطبيقها ونشر التوعية بشأنها، داعيا إلى تعزيز قطاعات الاستدامة والحفاظ على البيئة انسجاما مع توجهات المغرب، الرائد في مجال المحافظة على البيئة ودعم البرامج ذات الارتباط بالمناخ والتنمية المستدامة.

وتوقف احسيسن عند “أهمية قطاع تدبير النفايات وعائداته المادية إذا أحسن استخدامه والاستفادة منه بالوسائل التقنية المثلى”، مشددا على أهمية نشر ثقافة التوعية المجتمعية تجاه تقنية الفرز القبلي للنفايات.

واعتبر أن هذا المشروع يندرج ضمن المساهمة في عملية تدوير النفايات للتقليل من تراكمها والحد من آثارها الضارة عبر جعلها موادا خاما صالحة للتصنيع والاستخدام، معتبرا أن الفرز القبلي من شأنه “التقليل من نسبة التلوث وخفض تكاليف جمع النفايات والتخلص منها”.

من جانبه، ثمن المدير الجهوي للبيئة، الحسين خيضور، هذه المبادرة على اعتبار أن “الإدارات العمومية مدعوة لإعطاء المثال في الانخراط في مقاربة فرز النفايات من المنبع”، منوها بأن هذه المقاربة من شأنها تقليص استنزاف المواد الأولية وتوفير فرص الشغل.

وأضاف أن هذه المبادرة ستشكل أرضية للعمل على إحداث دليل لفائدة الإدارات العمومية والمؤسسات في مجال الفرز القبلي للنفايات، وتحفيز إحداث مقاولات صغرى لتثمين وتدوير النفايات الناتجة عن الفرز في المنبع.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
Loading...
شاهد أيضا
الإشهار 5