قضية اغتصاب وقتل الطفل عدنان تتصدر صفحات “تويتر” بالمغرب
ads980-250 after header


الإشهار 2

قضية اغتصاب وقتل الطفل عدنان تتصدر صفحات “تويتر” بالمغرب

إشهار مابين الصورة والمحتوى

 تصدرت قضية الطفل عدنان بوشوف، اليوم السبت، قائمة المواضيع الأعلى تداولا في تويتر بالمغرب، عقب العثور على جثته مقتولا في مدينة طنجة.

وفي أعقاب بلاغ المديرية العامة للأمن الوطني، تصدر وسم #عدنان_بوشوف، قائمة الترند على “تويتر” في المغرب، وتفاعل معه مئات المغردين معبرين عن غضبهم، كما تحولت إلى قضية رأي عام.

وطالب “قادر أشرف” في تغريدة على تويتر، بـ “تشديد العقوبة على مغتصب وقاتل عدنان، وكل من تجرأ على اغتصاب الأطفال، حتى يكونون عبرة للآخرين”. وحث الأسر المغربية على الانتباه لأبنائهم.

بدورها، دعت “صباح العمراني” في تغريدة لها، إلى “تشديد العقوبة على مغتصب وقاتل عدنان”، قائلة إن “القصاص سيكون رادعا لأمثال قاتل عدنان من فاقدي الإنسانية والذئاب البشرية”.

وكتبت “سلمى أمزيان” على حسابها في تويتر: “قُتلنا جميعا حين اغتصب وقتل الطفل عدنان. كلنا لأجل عدنان. كلنا لأجل العدالة”.

وكان الطفل عدنان، البالغ من العمر 11 سنة، اختفى عن الأنظار قبل أيام وأطلقت أسرته نداءات على صفحات التواصل الاجتماعي، انتهت بكشف المديرية العامة للأمن الوطني أن الأمر يتعلق بواقعة اختفاء بخلفية إجرامية، بعدما تم رصد تسجيلات مُصورة تشير إلى احتمال تورط أحد الأشخاص في استدراج الضحية بالقرب من مكان إقامة عائلته.

وتمكنت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة طنجة، مساء الجمعة، من توقيف شخص يبلغ من العمر 24 سنة، يعمل في المنطقة الصناعية بالمدينة، وذلك للاشتباه في تورطه في ارتكاب جناية القتل العمد المقرون بهتك عرض قاصر.

وتُشير المعطيات الأولية للبحث إلى أن المشتبه فيه أقدم على استدراج الضحية إلى شقة يكتريها بنفس الحي السكني، وقام بتعريضه لاعتداء جنسي متبوع بجناية القتل العمد في اليوم نفسه وساعة الاستدراج، ثم عمد مباشرةً إلى دفن الجثة بمُحيط سكنه بمنطقة مدارية.


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار