لهذه الأسباب عليك أن تفكر “جديا” في الزواج خلال فترة جائحة فيروس كورونا
ads980-250 after header


الإشهار 2

لهذه الأسباب عليك أن تفكر “جديا” في الزواج خلال فترة جائحة فيروس كورونا

إشهار مابين الصورة والمحتوى

مع انتشار فيروس كورونا المستجد بمختلف دول العالم ومعهم المغرب، والحجر الصحي الذي فرض بسببه والذي بدأ التخفيف فيه شيئا فشيئا، بدأ رواد مواقع التواصل الإجتماعي في الحديث عن كون الزواج في هذه الفترة بالذات ستكون مثالية نظرا لمجموعة من العوامل.

طاقم “طنجة 24” يرصد لكم أهم ست مزايا قد تدفعك جديا للتفكير في الزواج خلال فترة جائحة كورونا.

 

1 – بدون حفل زفاف ومصاريف

لن تضطر لإقامة حفل زفاف لأن الكورونا تسببت في منع التجمعات وإقامة الحفلات في إطار قانون حالة الطوارئ الصحية المفروضة في المغرب، وبالتالي لن تكون هناك أي مصاريف لا لزوم لها، وستركز فقط على الأساسيات.

2 – تاريخ لن ينسى

الزواج في وقت الكورونا سيكون ذكرى لن تنسى بالنسبة للعريس والعروس، نظرا لأنها مناسبة إستثنائية لن ينساها الجميع، وهو الأمر الذي سيعفيك من مشقة تذكر تاريخ إرتباطك، وسيقيك من الإحراج في كل مرة ستسألك زوجتك عن الأمر مستقبلا.

3 – لا وجود لشهر عسل

من محاسن الزواج في هذه الفترة هي أن الحدود مقفلة مع دول الخارج، بالإضافة الى صعوبة التنقل من مدينة الى أخرى نظرا للحالة الوبائية ببعض المناطق، وهو ما سيعفيك من مصاريف شهر العسل.

4 – تهاني عن بعد

لن تضطر بفضل الكورونا الى إستقبال الزوار كل مرة من أجل تهنئتك بالزواج، الأمر الآن أصبح أكثر سهولة، اتصال فيديو واحد فقط يكفي.

5 – لا تحتاج لهدايا

في بعض العائلات من الضروري على الزوج منح هدايا للعروسة ووالدتها، لذا وبفضل الكورونا تبادل الهدايا سيصبح بدون قيمة، وما عليك سوى التعلل بكونه ينقل العدوى وأنك تخاف على صحتهم.

6 – دعاوي الجيران

الأعراس عادة في طنجة والمغرب، تستمر لساعات متأخرة من الليل ما يخلق نوعا من الإزعاج للجيران، لذا وبفضل الكورونا أيضا ستنال دعوات بالتوفيق والنجاح من الجيران، وتتجنب دعوات السخط.


ads after content
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار