محمد بن حمزة… طفل نخر السرطان في جسده
ads980-250 after header


الإشهار 2

محمد بن حمزة… طفل نخر السرطان في جسده

إشهار مابين الصورة والمحتوى

يعاني محمد بن حمزة البالغ من العمر 17 سنة من ورم خبيث على مستوى الرأس، قلب حياته رأسا على عقب، وأجهض أحلامه في التمدرس.

الطفل القاطن بمنطقة عين لحصن نواحي مدينة تطوان، يعاني من ألام حادة على مستوى الأسنان والأذن، نتيجة تفاقم الورم الخبيث في رأسه.

كان محمد يتردد مرارا وتكرارا لمدينة الرباط قصد إجراء الفحوصات، الشيميو للتخفيف من حدة المعاناة، لكن أطباء احد المستشفيات بالعاصمة، رفضوا معالجة محمد نظرا لكون جسمه نحيف، فوزنه لا يتعدى 25 كيلوغراما فقط، ليطلبوا منه العودة بعد شهر من الآن.

وفي تدوينه لمحمد عبر موقع التواصل الإجتماعي، كتب فيها ” قالك من دبا شهر عاد رجع وأنا كنموت بالحريق (سناني ـ عيني ـراسي) دبا منقدرش نتحمل شهر ديال الحريق حنا خصنا الطبيب لي يكون معقول وفاهم وماشي كيهموا الفلوس قبل صحة المريض وإذا وقفت على الفلوس ربي كبير ووخا نسلفوهم مكاين مشكل بغينا غي المعقول“.

لتتواصل معاناة هذا الطفل الصغير، مع مرض السرطان الذي نخر جسمه بالكامل، مقابل عدم اكثرات الأطباء لصحة المواطنين، فمحمد بن حمزة إلا مثل فقط من أناس يعانون من أمراض لا توصف.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا