مدرسة جماعاتية وخمس داخليات تعزز العرض التعليمي بإقليم الحسيمة
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600
تحت اللوغو


الإشهار 2

مدرسة جماعاتية وخمس داخليات تعزز العرض التعليمي بإقليم الحسيمة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

تعزز العرض المدرسي بإقليم الحسيمة خلال الموسم الدراسي الحالي 2022-2021 بإحداث مدرسة جماعاتية وخمس داخليات جديدة.

وستساهم البنيات الجديدة في الحد من ظاهرة الهدر المدرسي والانقطاع عن الدراسة، وتعزيز استقبال وإيواء تلميذات وتلاميذ الوسط القروي بإقليم الحسيمة في أحسن الظروف.

ويتعلق الأمر بالمدرسة الجماعاتية سيدي بوتميم، بالجماعة الترابية سيدي بوتميم، التي تم تجهيزها ب 10 حجرات دراسية، وداخلية المدرسة الجماعاتية النكور، بجماعة نكور، المخصصة للسلك الابتدائي والتي تبلغ طاقتها الاستيعابية 80 سريرا، وداخلية المدرسة الجماعاتية سيدي بوتميم المخصصة بدورها للسلك الابتدائي بطاقة استيعابية تناهز 80 سريرا.


في السياق ذاته، تم إحداث داخلية الثانوية الإعدادية تيزي تشين بجماعة مولاي أحمد الشريف، المخصصة للسلك الإعدادي بطاقة استيعابية تصل إلى 80 سريرا، وداخلية الثانوية الإعدادية تيفروين بجماعة تيفروين، بطاقة استيعابية تبلغ 80 سريرا، فضلا عن داخلية الثانوية التأهيلية إكاون بالجماعة الترابية عبد الغاية السواحل، الخاصة بسلك الثانوية الثانوي التأهيلي بطاقة 80 سريرا.

وكان نحو 73 ألف و 129 تلميذة وتلميذة، التحقوا بحجرات الدراسة بإقليم الحسيمة برسم الموسم الدراسي 2022-2021.

وتمت تعبئة 208 مؤسسة تعليمية لاستقبال التلميذات والتلاميذ، تتوزع على 144 مؤسسة ابتدائية و 42 ثانوية إعدادية و 22 ثانوية تأهيلية.

كما جرت تعبئة حوالي 3773 مدرسا ومدرسة على مستوى الإقليم ، يتوزعون على 2273 مدرسا بالتعليم الابتدائي و1500 مدرس ومدرسة بالتعليم الثانوي.


الإشهار بعد النص
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار