مدينة مرتيل تنضم رسميا لشبكة المقاهي الثقافية في المغرب

مستجدات

  • ...
ads980-250 after header


الإشهار 2

مدينة مرتيل تنضم رسميا لشبكة المقاهي الثقافية في المغرب

إشهار مابين الصورة والمحتوى

احتضن مقهى كيليوباترا بمدينة مرتيل، ليلة السبت الأخير، لقاء ثقافيا رمضانيا ضمن محور “ليالي المقاهي الثقافية الرمضانية” في نسختها الرابعة بمناسبة شهر رمضان الأبرك، والمنظم من طرف شبكة المقاهي الثقافية بالمغرب والمقهى الثقافي كيليوبترا.

واستضاف هذا الحفل الشعري والزجلي الأول من نوعه بمدينة مرتيل، والذي قامت بتسيير فقراته الشاعرة حياة العسري، الشاعر عبد الرحمان زيوزيو، الزجالة نبيلة المصباحي، المهندس الشاعر سعيد بن عياد، والفنان القدير مصطفى مزواق الذي أتحف الجمهور الغفير بمعزوفات غنائية من الزمن الجميل.

وفي كلمته الافتتاحية بالمناسبة أعلن محمد خريبش منسق تطوان لشبكة المقاهي الثقافية بالمغرب ورئيس المقهى الثقافي بتطوان، على الانضمام الرسمي لمدينة مرتيل لشبكة المقاهي الثقافية بالمغرب ليصل عدد المقاهي الثقافية بالمغرب 39 مقهى ثقافي.

وأكد خريبش أن وزارة الثقافة والاتصال تواصل دعمها لهذه المقاهي الثقافية وهو ما تؤكده كلمة السيد محمد الأعرج وزير الثقافة والاتصال خلال فعاليات اللقاء الوطني الثامن للمقاهي الثقافية بقوله : “تشكل المقاهي الثقافية التي تجمعنا اليوم امتداد للنوادي والصالونات الادبية التي فتحت ابوابها في وجه المفكرين والمبدعين عبر تاريخ الادب العربية والانسانية”، وقوله : يقينا ان هذا التصور لمشروع المقاهي الثقافية في المغرب ينسجم ثقافة متاحة امام الجميع متبادلة فيما بينهم في الفضاءات العمومية، من خلال اخراج العرض الثقافي والفني من القاعات المغلقة ، وجعله متوفرا ومتاحا امام الجميع”.

وحضر فعاليات هذه السهرة الشعرية السيد محمد البرقوقي رئيس قسم العمل الاجتماعي بعمالة المضيق الفنيدق، والسيد هشام الزموري رئيس جمعية أرباب مقاهي الكورنيش بمرتيل ومسير المقهى الثقافي كيليوبترا، ومفكرون ومبدعون وأدباء من تطوان ومرتيل.

وعرف هذا الحفل الثقافي استحسانا ومتابعة جماهيرية كبيرة مما حذا برئيس شبكة المقاهي الثقافية على ضرب موعد أخر في استمرار تنظيم مثل هكذا أنشطة ثقافية بهذه المدينة الساحلية على الأقل مرتين كل سنة


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا