مسؤول مصري: “ميناء طنجة المتوسط سيساعد المغرب على تعزيز تنافسيته الإقتصادية”

مستجدات

  • ...
ads980-250 after header


الإشهار 2

مسؤول مصري: “ميناء طنجة المتوسط سيساعد المغرب على تعزيز تنافسيته الإقتصادية”

إشهار مابين الصورة والمحتوى

قال رئيس الجمعية المصرية-المغربية لرجال الأعمال، محمد عادل حسني، إن المغرب يتوفر على بيئة ملائمة للاستثمار، نظير الإصلاحات المهيكلة التي أطلقها في السنوات الأخيرة.

وأكد حسني، في تصريحات صحفية، أوردتها صحيفة (أخبار اليوم) المصرية، اليوم السبت، على الدور المحوري للمغرب وموقعه الإستراتيجي، باعتباره بوابة للنفاذ نحو الأسواق الإفريقية. وأضاف أن البنيات اللوجستية التي بات يتوفر عليها المغرب، من قبيل ميناء طنجة-المتوسط، الأكبر في القارة الإفريقية من حيث حجم الحاويات، والأكبر أيضا على مستوى حوض المتوسط، والذي يرتبط ب 186 ميناء في 77 دولة، عامل يساعد على انفتاح الاقتصاد المغربي على الخارج وتعزيز تنافسيته على الصعيد العالمي.

وأشار المسؤول ذاته، إلى أن الجمعية المصرية-المغربية لرجال الأعمال، والتي تروم بشكل أساسي تعزيز العلاقات الاقتصادية والاستثمارية بين البلدين، تدرس حاليا إمكانية تنظيم عدد من الزيارات لوفود رجال الأعمال المصريين إلى المغرب، لبحث آليات جديدة للتعاون في مختلف المجالات.

وحسب إحصائيات لجهاز التمثيل التجاري بوزارة التجارة والصناعة المصرية، فقد بلغ حجم التبادل التجاري بين مصر والمغرب سنة 2017 نحو 505 مليون دولار.

ويحتل المغرب المرتبة 42 في قائمة الدول الأجنبية المستثمرة في مصر، في قطاعات الصناعة والخدمات والزراعة والسياحة والإسكان.

في المقابل، بلغ حجم الاستثمارات المصرية في المغرب سنة 2017، والتي تتركز في القطاعين السياحي والعقاري، نحو 249 مليون دولار.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا