مطالب فك “العزلة” عن كلية الطب بطنجة تصل إلى قبة البرلمان
ads980-250 after header


الإشهار 2

مطالب فك “العزلة” عن كلية الطب بطنجة تصل إلى قبة البرلمان

إشهار مابين الصورة والمحتوى

انتقدت البرلمانية عن حزب الأصالة والمعاصرة، زهور الوهابي، الظروف الصعبة التي يعاني منها طلاب كلية الطب خلال تنقلهم إلى مقر دراستهم، مطالبة وزارة الداخلية باتخاذ إجراءات لتعزيز وربط كلية الطب التي وصفتها بـ ” المعزولة”.

وأوردت الوهابي، في سؤال كتابي موجه لوزير الداخلية، اطلعت عليه جريدة طنجة 24 الإلكترونية، أن “ساكنة مدينة طنجة، وجهة الشمال عموماً استبشروا خيرا ببناء كلية الطب بعاصمة البوغاز، إلا أن هاته الفرحة تحولت إلى معاناة.”.

وأوضحت الوهابي، أن طلبة كلية الطب بطنجة التي تقع وسط بنايات صناعية، يعانون بسبب قلة وسائل النقل العمومي، وبسبب انعدام المرافق الضرورية الأخرى، مثل المطاعم والمتاجر وغيرها.

وسبق لفعاليات جمعوية، أن نبهت إلى أن طلاب كلية الطب والصيدلة بمدينة طنجة، يعانون محنة كبيرة تتعلق ببعد المؤسسة عن مركز المدينة بحوالي 18 كيلومترا، وتواجدها على خط تقل فيه وسائل النقل العمومي المنتظمة والكافية والمؤهلة.

وبحسب رابطة الدفاع عن حقوق المستهلكين، فإن هذا الوضع ” يرغم الطلبة وأطباء المستقبل على تحمل عناء مشقة التنقل من المدينة وغلاء التكلفة وعذاب الرحلة التي يعرف الكل العراقيل التي تعترضها بسبب اختناق حركة السير على صعيد الطريق الوطنية انطلاقا من مركز كزناية إلى وسط المدينة ” مطالبة بتخصيص خط للنقل العمومي يربط بين عدة مناطق يكون موزعا على حافلات النقل الحضري، وسيارات الأجرة.


ads after content

شاهد أيضا
عداد الزوار