مقرئ مغربي يفوز بمسابقة عالمية لتجويد القران الكريم و بجائزة مالية كبيرة
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600
تحت اللوغو

الإشهار 2

مقرئ مغربي يفوز بمسابقة عالمية لتجويد القران الكريم و بجائزة مالية كبيرة

إشهار مابين الصورة والمحتوى

فاز المقرئ المغربي يونس مصطفى غربي بالجائزة الأولى لفرع التلاوة ضمن مسابقات القرآن والآذان العالمية التي تنظمها الهيئة العامة للترفيه السعودية.

هذا وعاد المركز الثاني للبريطاني محمد أيوب عاصف، ثم البحريني محمد مجاهد في المركز الثالث، وأخيرًا الإيراني سيد جاسم موسوي الذي فاز بالمركز الرابع.

وفيما يتعلق بفرع الآذان، فقد عاد المركز الأول للمؤذن التركي محسن كارا، ثم التركي البجان جليكا في المركز الثاني، فيما حصل السعودي عبدالرحمن بن عادل على المركز الثالث، وعاد السعودي أنس الرحيلي على المركز الرابع.

وتقدر جائزة مسابقة أجمل تلاوة للقرآن بـ5 ملايين ريال للمركز الأول، و2 مليون ريال للمركز الثاني، ومليون ريال للمركز الثالث، ونصف مليون ريال للمركز الرابع، فيما تقدر جوائز مسابقة أجمل أذان بـ 2 مليون ريال للمركز الأول، ومليون ريال للمركز الثاني، ونصف مليون ريال للمركز الثالث، وربع مليون للمركز الرابع.

وتهدف المسابقة حسب المنظمين إلى “تقديم تجربة إسلامية ثرية للعالم من خلال تسليط الضوء على تنوع ثقافات العالم الإسلامي والتي تنعكس على أسلوب وطريقة تلاوة القرآن الكريم ورفع الأذان”، إلى جانب تشجيع الناشئة وشباب العالم الإسلامي إلى الإقبال على تلاوة القرآن الكريم وترتيله ورفع الأذان بمختلف أساليبه.


الإشهار بعد النص
شاهد أيضا
عداد الزوار