من بينهم المغرب التطواني.. مباريات على صفيح ساخن لتحديد هوية النازلين للقسم الثاني
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600
تحت اللوغو

الإشهار 2

من بينهم المغرب التطواني.. مباريات على صفيح ساخن لتحديد هوية النازلين للقسم الثاني

إشهار مابين الصورة والمحتوى

يسدل الستار يوم الاربعاء المقبل على فعاليات البطولة الوطنية الاحترافية “إنوي ” لكرة القدم في قسمها الاول بإجراء الدورة 30 و الاخيرة برسم الموسم الرياضي 2020-2021، و التي ستجرى بعض مبارياتها على صفيح ساخن ،سيما وأن نتائجها ستحدد هويتي النازلين للقسم الثاني، بعدما سبق التعرف على المتوج باللقب( الوداد الرياضي ) والوصيف ( الرجاء الرياضي) وكذا صاحب المركز الثالث ( فريق الجيش الملكي) .

وتتصارع خمسة أندية على ضمان بقائها بالدوري الاحترافي، حيث ينتظر سقوط اثنان منها للقسم الثاني، حيث يتعلق الأمر بفرق المغرب التطواني ،والفتح الرياضي ،وسريع واد زم ، ويوسفية برشيد ،ونهضة الزمامرة ،و التي تتقارب فيما بينها من حيث النقاط في ديل الترتيب ، وستكون مدعوة الى خوض مباريات سد لا تقبل القسمة على اثنين.

ففي قمة نارية على مستوى أسفل الترتيب ،يستضيف نهضة الزمامرة ،صاحب المصباح الاحمر برصيد 29 نقطة، فريق سريع وادي زم المهدد بدوره بالسقوط الى القسم الثاني ،و المحتل للمركز 14 برصيد 29 ، حيث سيتنافس الفريقان من اجل انتزاع نقط الفوز وعينهما على نتائج الفرقة المهددة بنفس المصير.

من جهته ،يستقبل فريق المغرب التطواني صاحب المركز 12 برصيد 32 نقطة ، فريق نهضة بركان المطمئن على مصيره في وسط الترتيب ، بطموح تحقيق نتيجة الفوز من اجل البقاء في حظيرة القسم الاول ،ووضع حد لنزيف هدر النقاط الذي لازمه خلال الدورات الاربع الاخيرة .

بدوره ، يسعى فريق الفتح الرياضي المتواجد في الرتبة 13 بمجموع 32 نقطة ، لانتزاع الفوز في ميدانه على حساب فريق شباب المحمدية ،الذي بصم خلال الدورات الاخيرة على أداء جيد تحت قيادة مدربه الجديد امحمد فاخر ، حيث لا خيار امام الكتيبة الشابة للمدرب السينغالي ديمبا مباي سوى الانتصار للخروج من المأزق الخطير الذي ولجهته ، و بالتالي بث روح الثقة في المجموعة الفتحية الفتية التي تقدم عروضا من حيث الاداء لكن تعاكسها النتائج الايجابية .

نفس الوضع يعيش على إيقاعه فريق يوسفية برشيد صاحب الرتبة 15 بمجموع 30 نقاطة ، والمنتشي في الدورة 29 بفوز ثمين خارج قواعده على حساب الدفاع الحسني الجديدي ، حيث سيحاول تكرار نفس الانجاز بميدانه حين يستقبل فريق اتحاد طنجة الغير معني بأمر النزول ، لكنه لن يكون لقمة سائغة لفريق منطقة اولاد حريز .

في حين لاتكتسي باقي المباريات أي أهمية تذكر ،باستثناء المواجهة التي ستجمع الفريق المتوج الوداد الرياضي بضيفه الجيش الملكي ،حيث سيسعى فريق القلعة الحمراء من خلال هذا اللقاء الكلاسيكي لتوقيع فوز معنوي لمحو آثار العرضين الباهثين اللذين قدمهما امام كل من اتحاد طنجة و شباب لمحمدية بعد حسمه اللقب، وذلك لطمأنة جماهيره الغفيرة قبيل خوض مباراة نصف نهائي كاس العرش التي ستجمعه بفريق المغرب التطواني .

و في ما يلي تذكير ببرنامج مباريات الدورة ال30 الأخيرة من البطولة الوطنية الإحترافية “إنوي” لكرة القدم، المقررة غدا الثلاثاء و بعد غد الأربعاء المقبلين.

 

– الثلاثاء 27 يوليوز (الساعة السابعة والنصف مساء)..

 


الفتح الرياضي ……….. شباب المحمدية.

 

يوسفية برشيد ………. اتحاد طنجة.

 

نهضة الزمامرة ……….. سريع وادي زم.

 

المغرب التطواني ……. نهضة بركان.

 

– الأربعاء 28 يوليوز..

 

حسنية أكادير ………. الدفاع الحسني الجديدي (الساعة التاسعة والنصف مساء)

 

أولمبيك آسفي …….. مولودية وجدة (الساعة التاسعة والنصف مساء)

 

المغرب الفاسي …… الرجاء الرياضي (الساعة السابعة مساء)

 

الوداد الرياضي …….. الجيش الملكي (الساعة السابعة مساء)


الإشهار بعد النص
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار