مهنيو القاعات الرياضية يجددون مطالبتهم لوزير الداخلية بإنهاء قرار الإغلاق
إعلان على اليمين 160×600
إعلان على اليسار 160×600
تحت اللوغو


الإشهار 2

مهنيو القاعات الرياضية يجددون مطالبتهم لوزير الداخلية بإنهاء قرار الإغلاق

إشهار مابين الصورة والمحتوى

جدد مهنيو قطاع القاعات الرياضية، مطالبتهم للسلطات العمومية، بوضع حد لقرار الإغلاق المستمر منذ قرابة شهرين،  وذلك بعد تحسن الحالة الوبائية في البلاد.

وجاء في رسالة وجهتها النقابة الوطنية نيابة  لمدربي ومستخدمي وأرباب القاعات الرياضية، إلى وزير الداخلية، أن مختلف العاملين بهده القاعات أصبحوا يعيشون ظروفا اجتماعية صعبة جدا إلى جانب أسرهم جراء تراكم الديون وتوقف موردهم المالي الوحيد.

وأوضحت الرسالة التي اطلعت جريدة طنجة 24 الإلكترونية على مضمونها، أن القاعات الرياضية تضررت من إجراءات الاغلاق خلال مراحل الحجر الثلاثة دون ان تستفيد من أي تعويض او دعم ، الشيء الذي أثر بشكل كارثي على مسيريها ومدربيها ومختلف العاملين بها.


والتمست النقابة، من وزير الداخلية، “العمل على رفع هذا الإغلاق الجاثم على أنفاس القاعات الرياضية”، مشيرة إلى بعض القاعات قد أشهرت افلاسها، وانسحب أصحابها تماما من الحقل الرياضي.

وتجد النقابة، مبرر إنهاء قرار الإغلاق في تحسن الحالة الوبائية بالمغرب والتوصل الى تلقيح ما يفوق  20 مليون مواطن مغربي.

ووصل عدد الأشخاص الذين تلقوا الجرعة الأولى من اللقاح المضاد لـ(كوفيد-19)، إلى غاية مساء الأربعاء، 21 مليون و580 ألف و332 شخصا، فيما بلغ عدد الملقحين بالجرعة الثانية 17 مليون و943 ألف و587 شخصا.


الإشهار بعد النص
inside after text

شاهد أيضا
عداد الزوار